كتابة تاريخ الانتصارات العراقية

بقلم | مجاهد منعثر منشد
كانت ثورة العشرين التي تعتبر نبراس الثورات العراقية احدى حلقات التاريخ العراقي المهمة والذي يشخص لنا القادة والثوار كزعماء القبائل من الذين كان لهم الدور الريادي في تلك الثورة الوطنية .
وبعض هؤلاء الرجال اعتلوا المناصب السياسية في بداية تأسيس البرلمان العراقي ( المجلس التأسيسي ) واستمر دورهم حتى وفاهم الاجل .
هذا التاريخ كتب من قبل شهود العيان ودونة وثائقه من قبل الثورة الى نهايتها وما بعدها , فلا يستطيع اي مزور ان يدعي بأن هناك اسم غير مذكور في ارشيف الثورة بانه من الثوار او كان له دورا فيها , وحتى لو ادعى البعض فذلك لا يخفى على المؤرخين , فالمخطوطات والوثائق والخطابات محفوظة وموجودة ومتوفرة , فعلى سبيل المثال كتاب وثائق الثورة العراقية الكبرى تأليف د. كامل سلمان الجبوري وهو بخمسة اجزاء يضم معظم الوثائق .
وما يخص الجيش العراقي منذ تأسيسه حتى عام 1941 رسالة دكتوراه تأليف الاستاذة د. رجاء حسين الخطاب بعنوان (تأسيس الجيش العراقي وتطور دوره السياسي من 1920ـ 1941) وهو مصدر مهم جدا يحتوي على كل صغيرة وكبيرة تخص الجيش العراقي وضباطه .
ان الهدف من المقدمة اعلاه تنقلنا الى الوقت المعاصر من سنة 2003 الى 2017 م حيث لم نجد تدوين الاحداث التي مر فيها العراق ودور الجيش والشرطة والاجهزة الامنية والحشد الشعبي , لا سيما بان اعداء البلد تقودهم مخابرات دولية ويتمثلون بالإرهاب الذي يضم تنظيم القاعدة وداعش والحركات الضالة وغير ذلك .
وفي هذه الفترة كانت الالاف القصص البطولية الواقعية التي ذهب اصحابه شهداء و جرحى وضحايا , فضلا عن ذلك تسليط الضوء على المكونات والديانات في العراق والتي سعى العدو جاهدا على تفكيكها من خلال الاغتيالات والتهجير القسري كالمسيح واليزيدية والشبك
والتركمان .
فهذا يحتاج الى تدوين وبأقلام منصفه شريفه ومادته لدى الحكومة في وزارة الدفاع والداخلية والاجهزة الامنية والحشد الشعبي , وهو على عاتق الدولة بأن تكلف لجان مختصة تجمع المادة الخام للمواضيع وتسلمها الى لجان الكتابة لتصدر مصادر من مؤلفات تخص هذه الحقبة من التاريخ , لتكون دليلا الى الاجيال , ومرجعا للباحثين في العراق وخارجه .

شارك الموضوع وادعم موقعنا لكي نستمر

شاهد أيضاً

ويتألق الحشد بالنصر

بقلم مجاهد منعثر منشد ليس غريب على اهل الباطل ان ينكروا الحق ,فالحشد الابي حق …