اخبار الرياضة

كارثة الانفيلد لم تقصِ ليفربول فقط .. حصدت أرواح الريدز ايضاً

كشفت دراسة بريطانية، أنّ مباراة ليفربول الإنجليزي وأتلتيكو مدريد الإسباني، تسببت في مقتل 41 شخصًا بسبب وباء فيروس كورونا “كوفيد – 19”.

المواجهة التي أقيمت على ملعب “آنفيلد”، بحضور جماهيري، في 11 اذار الماضي، وانتهت بهزيمة الريدز بنتيجة 3-2، كانت آخر المباريات التي لعُبت في أوروبا بحضور جماهيري.شركة الأبحاث البريطانية “إلدج هيلث” ذكرت في دراسة لها، أنّ تواجد أكثر من 3000 مُشجع من جماهير أتلتيكو مدريد، بتواجد 52 ألف مشجع لـ ليفربول تسبب في انتقال العدوى.

الشركة التي تحلل بيانات خدمة الصحة الوطنية البريطانية، قدرّت أنّ المباراة مُرتبطة بـ وفاة 41 شخصًا في المستشفيات القريبة، وذلك بعد فترة تتراوح بين 25 لـ 35 يومًا.وذكرت الدراسة أنّ بعد تلك المُباراة كان لدّي إسبانيا حوالي 640 ألف حالة إصابة بـ فيروس كورونا مقابل 100 ألف إصابة فقط في إنجلترا.

 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق