قس أرجنتينى مُتهم بخداع أتباعه وبيع "جيل" مضاد لفيروس كورونا.. اعرف حكايته

اتُهم هيكتور أنيبال جيمينيز ، المعروف باسم “باستور جيمينيز” في الأرجنتين ، مؤخرًا بمحاولة الاستفادة من فيروس كورونا من خلال محاولة بيع “جيل مبارك” مضاد للجراثيم ” لأتباعه.

وبحسب موقع odditycentral، فإن القس الانجيلي الارجنتينى قال إن الجيل المضاد للبكتيريا معروض في معبد أمواج الحب والسلام، الواقع فى حى بوينس ايرس في الماغرو.


القس الأرجنتينى

 

وذكرت الشكوى أن زجاجات الجيل تم بيعها أيضًا على صفحة الكنيسة على فيس بوك، حيث تم الترويج لها على أنها مباركة من قبل القس جيمينيز  لتوفير الحماية ضد فيروس كورونا.

وأضاف الموقع، من الواضح أن جيمينيز ، الذى حوكم بتهمة الاحتيال خلال التسعينيات، نفى الاتهامات، قائلًا إنه كان مجرد ساخر عندما أخبر أتباع كنيسته أنه سيطالبهم بالمال مقابل الجيل.

بالنسبة للادعاء بأن الجيل سوف يحمي الناس من فيروس كورونا قال القس إن الكتاب المقدس نفسه ينص على أن كل شيء ممكن للمؤمنين، وأنه كان يشجع الناس فقط على إبقاء أيديهم نظيفة.

لسوء حظ جيمينيز ، هناك مقاطع فيديو منشرة عبر الإنترنت تظهر له أن يبيع جيل مضاد للبكتيريا في اجتماعات الكنيسة ويطلب 1000 بيزو ما يعادل 15 دولار  للزجاجة.

وقال جيمينيز:  “أتمنى أن أحصل على جل مضاد للبكتيريا لكم جميعا، لأضعه على كل الأيادى، لكن لدي 12 زجاجة متوفرة فقط.

عند مواجهة برنامج تلفزيونى، حاول القس شرح أنه كان ساخرا بشأن السعر، وأنه لم يستخدم الجيل إلا أثناء الطقوس، لمنع الإصابة بلفيروس كورونا، وأضاف أن كلماته أخذت من السياق.

هيكتور أنيبال جيمينيز ليس أول رجل دين يستخدم تفشي فيروس كورونا لخداع متابعيه، فمنذ أيام ظهر كاهن أفريقى أكد لأتباعه أنه يستعد للسفر إلى الصين ومعالجة الفيروس التاجي الجديد بنفسه.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

"أبلة نظيرة النسخة الأمريكية".. اعرف حكاية جوليا تشايلد أشهر طاهية فى العالم

كانت أيقونة الطهى فى عصرها، غيرت طريقة الأميركيين فى الطعام إلى الأبد، وتركت بصمتها على …

500
  Subscribe  
نبّهني عن