قائد عمليات الرافدين يعلن انخفاض نسبة النزاعات العشائرية المسلحة في ميسان

اخبار – قائد عمليات الرافدين يعلن انخفاض نسبة النزاعات العشائرية المسلحة في ميسان

(المستقلة)/علي قاسم الكعبي/..أعلن قائد عمليات الرافدين اللواء علي ابراهيم المكصوصي، الاربعاء، عن انخفاض نسبة النزاعات العشائرية المسلحة في ميسان بعد ملاحقة مثيريها والقبض على عدد منهم.

وقال المكصوصي ، إن “لجنة حل النزاعات العشائرية والتي تعمل بأمرة قيادة العمليات، حسمت عشرات النزاعات المستعصية في ميسان بعد عقدها جلسات متتكررة للاستماع والمداولة مع الاطراف المتنازعة لاعطاء كل ذي حق حقه وسد فجوات الخلاف وتقارب وجهات النظر وصولا الى الصلح والتراضي حقنا للدماء واحلالا للسلام والطمأنينة بين ابناء المحافظة”.

وأضاف المكصوصي عند ترأسه اجتماع امني عشائري عقده في المقر البديل لقيادة العمليات في مدينة العمارة حضره جمع من الشيوخ والوجهاء واعضاء لجنة حل النزاعات العشائرية للتباحث في الحد من النزاعات المسلحة ودعم الأمن وتطبيق القانون، أن “القوات الأمنية مستمرة في تطبيق القانون وملاحقة كل من يتجاوز حدود الأعراف العشائرية ويسيء الى احترام المجتمع ويخالف سلطة القانون للحد من ظاهرة اندلاع النزاعات العشائرية المسلحة وتكرارها بين الحين والاخر وملاحقة”.

وأكد أن “هناك انخفاض واضح وملموس في نسبة النزاعات العشائرية المسلحة وخصوصا في محافظة ميسان نتيجة لمساعي قيادة العمليات وشرطة المحافظة والاجهزة الامنية الساندة واللجنة العشائرية وتعاون الشيوخ والوجهاء مع الجهات الامنية والمجتمعية في جعل الأمن والسلام وسلطة القانون، وهو الهدف الاسمى من اجل العيش بسعادة وطمأنينة وبروحية العائلة الكبيرة الواحدة”.

وتشهد المحافظات الجنوبية بين الحين والآخر نزاعات عشائرية كبيرة، تسبب غالبا بمقتل واصابة العديد من الاشخاص

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

ضربات جوية عراقية تقتل 10 دواعش وتدمر مقار بمحافظتين

ضربات جوية عراقية تقتل 10 دواعش وتدمر مقار بمحافظتين زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن