في اليوم العالمي للمرأة.. بريطانيات وكنديات لتعليم 500 سعودية "قيادة السيارات"

اخبار – في اليوم العالمي للمرأة.. بريطانيات وكنديات لتعليم 500 سعودية "قيادة السيارات"

في اليوم العالمي للمرأة.. بريطانيات وكنديات لتعليم 500 سعودية "قيادة السيارات"

كتبت- رنا أسامة:

أعلنت المؤسسة العامة السعودية للتدريب التقني والمهني، الخميس، أن عدد السعوديات المُتقدّمات للدورة التعريفية لقيادة وصيانة السيارات للنساء بلغ 457 مُتقدمة، تزامنًا مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة وقبل ثلاثة أشهر ونصف الشهر من دخول قرار السماح بالقيادة حيّز التنفيذ.

وأشارت المؤسسة، عبر حسابها الرسمي على تويتر، إلى أن التقديم ما زال متاحًا على دورات “أتقن” للتعريف بقيادة وصيانة السيارات للنساء، في مدن: الرياض وجدة والأحساء والخبر.

وأضافت أن التدريب يتم بواسطة مدربات عالميات من بريطانيا وأمريكا وكندا وجنوب أفريقيا، وتغطي الدورة معاني اللوحات الإرشادية، ومعاني الإضاءة التحذيرية في السيارة، ومقدمة في الصيانة الدورية لسيارات. وكذلك تحديد مشكلات الإطارات وطريقة تغييرها، والصحة والسلامة أثناء القيادة، وكيفية التعامل مع الأعطال الطارئة.

1

وبدأت المرحلة الثالثة من استقبال طلبات المتقدمين على برنامج “أتقن”، 14 فبراير الماضي، المتضمن 11 دورة تأهيلية، منها 4 دورات للجنسين، و4 دورات للرجال، و3 دورات للنساء.

وأوضحت المؤسسة في بيان لها أن الدورات التأهيلية تستهدف 5 آلاف متدربة وتشمل برامج موجهة للرجال مثل صيانة الأجهزة الالكترونية والكهرباء والتمديدات المنزلية، إضافة إلى التبريد والتكييف وصيانة السيارات، فيما تناولت البرامج الموجهة للنساء الخياطة والتجميل وتصفيف الشعر، والتعريف بقيادة وصيانة المركبات.

وتهدف البرامج إلى تنفيذ تدريب بعض البرامج القصيرة، العمل على رفع الكفاءة المهنية لأفراد المجتمع، الإسهام في تنمية وتطوير الوعي التقني، وتحقيق المسؤولية الاجتماعية للمؤسسة، بحسب الموقع الإلكتروني للمؤسسة.

ويشترط الالتحاق ببرنامج التعريف بقيادة وصيانة المركبات، سداد أجور التسجيل بمبلغ 200 ريال، وأن يكون المتقدّم سعودي الجنسية أو من أبناء السعوديات أو من أبناء القبائل النازحة، وأن يمتلك هوية سارية المفعول، وأن يتراوح عمره بين 15 و60 عامًا، مع ضرورة إجادة اللغة الإنجليزية.

يُشار إلى أن قرار السماح للنساء بقيادة السيارات في السعودية صدر في سبتمبر من العام الماضي، ومن المُقرر دخوله حيّز التنفيذ يونيو المُقبل. ومن ذلك الحين فتحت العديد من مدارس وورش القيادة أبوابها لتدريب الراغبات على نظام المرور وفنون ومهارات القيادة، لتأهليهن للحصول على رُخص القيادة.

 

 

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

فيروس كورونا: لماذا تتفاوت معدلات الوفيات من بلد لآخر؟

(بي بي سي) فاقت معدلات الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا في إيطاليا المعدلات في ألمانيا …

500
  Subscribe  
نبّهني عن