اخبار عربية وعالمية

فنلندا تنتخب رئيساً جديداً الأحد على وقع التوتر مع روسيا

بدأ الناخبون في فنلندا، الأحد، الإدلاء بأصواتهم في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، للاختيار بين رئيس الوزراء السابق ألكسندر ستوب ووزير الخارجية السابق بيكا هافيستو، لتولي منصب اكتسب أهمية إضافية بعد انضمام البلاد إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، و تزايد التوتر مع… الجارة روسيا بسبب حرب أوكرانيا.

ودعي نحو 4.3 مليون شخص للاختيار بين الحاكم ستوب الذي تصدر الجولة الأولى التي أجريت في 28 يناير/كانون الثاني الماضي بحصوله على 27.2% من الأصوات، وهافيستو المنتمي لحزب الخضر لكنه يخوض الانتخابات كمرشح مستقل. ، وحصل على 25.8% الشهر الماضي. .

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة التاسعة صباحا (07:00 بتوقيت جرينتش) ومن المقرر أن تغلق أبوابها في الساعة الثامنة مساء (18:00 بتوقيت جرينتش).
ورغم أن صلاحياته محدودة مقارنة برئيس الوزراء، إلا أن الرئيس الذي يتم انتخابه لفترة ولاية مدتها ست سنوات، يوجه السياسة الخارجية بالتعاون مع الحكومة، وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وأصبح موقف رئيس فنلندا أكثر أهمية في ظل التوترات الجيوسياسية التي تشهدها أوروبا منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير/شباط 2022، وانضمام فنلندا، التي تشترك مع روسيا في حدود طولها 1340 كيلومترا، إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو). .

ظلت فنلندا محايدة طوال فترة الحرب الباردة، لكنها تخلت عن هذه السياسة التي استمرت لعقود من الزمن بعد الغزو الروسي لأوكرانيا. وانضمت هلسنكي إلى حلف شمال الأطلسي العام الماضي، في خطوة أثارت استياء روسيا، التي هددت باتخاذ “إجراءات مضادة”.
وأعلنت الحكومة الفنلندية الشهر الماضي تمديد إغلاق حدودها مع روسيا، والذي فرضته إثر ارتفاع تدفق المهاجرين، وهو ما وصفته هلسنكي بأنه “هجوم هجين روسي”.

ويعتقد المحللون أن انضمام فنلندا مؤخرا إلى حلف شمال الأطلسي يزيد بشكل واضح من أهمية الانتخابات الرئاسية.
وقالت أستاذة العلوم السياسية في جامعة هلسنكي تيودورا هليماكي لوكالة فرانس برس إن “انضمامنا الأخير إلى حلف شمال الأطلسي له أهمية كبيرة”، لأن النهج الذي ستتبعه فنلندا تجاه هذه القضية “سيكون إلى حد كبير مهمة الرئيس الجديد”. .

وفي استطلاع للرأي أجرته القناة التليفزيونية العامة يوم الخميس، حصل ستوب على 54% من نوايا تصويت الناخبين، مقارنة بـ 46% لهافيستو.
ويتقاسم المرشحان، اللذان شغل كل منهما من قبل منصب وزير الخارجية، النهج نفسه في التعامل مع روسيا، ويؤيدان تشديد العقوبات الغربية المفروضة على موسكو في أعقاب الهجوم على أوكرانيا.
وقال هافيستو في مناظرة تلفزيونية مساء الخميس: “يمكن للاتحاد الأوروبي أن يفعل المزيد لمساعدة أوكرانيا”.
بدوره، رأى ستوب أن “طريق أوكرانيا هو طريقنا، وهم يناضلون حاليا من أجل حرية جميع الأوروبيين. إنهم يستحقون كل الدعم الذي يمكننا أن نقدمه لهم”.

كان الرئيس المنتهية ولايته ساولي نينيستو، الذي تولى منصبه منذ عام 2012 وغير مؤهل للترشح لمنصب الرئاسة بعد فترتين متتاليتين، هو الزعيم الأوروبي الذي تواصل بشكل وثيق مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين. وأبلغه شخصيا، في اتصال هاتفي عام 2022، بقرار بلاده الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.
ومنذ ذلك الحين، تدهورت العلاقات بين فنلندا وروسيا بشكل كبير، وانقطعت الاتصالات العامة بين قيادتي البلدين.
أعطت فنلندا، وهي عضو في الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو، الأولوية في فترة ما بعد الحرب الباردة لتطوير العلاقات الاقتصادية مع روسيا على أمل أن يعكس ذلك الزخم الديمقراطي.

قد تكون أيضا مهتما ب:

وتعهدت مجموعة السبع بتقديم دعم عسكري طويل الأمد لأوكرانيا كبديل لعضوية الناتو

يعرب الناتو عن قلقه إزاء أنشطة إيران “الخبيثة” داخل أراضي الدول الأعضاء

فنلندا تنتخب رئيساً جديداً الأحد على وقع التوتر مع روسيا

ملاحظة: هذا الخبر فنلندا تنتخب رئيساً جديداً الأحد على وقع التوتر مع روسيا نشر أولاً على موقع ( العرب اليوم) ولا يتحمل موقعنا مضمونه بأي شكل من الأشكال.
يمكنك الإطلاع على تفاصيل الخبر كما ورد من (مصدر الخبر

معلومات عن الخبر: فنلندا تنتخب رئيساً جديداً الأحد على وقع التوتر مع روسيا

عرضنا لكم اعلاه تفاصيل ومعلومات عن خبر فنلندا تنتخب رئيساً جديداً الأحد على وقع التوتر مع روسيا . نأمل أن نكون قد تمكنا من إمدادك بكل التفاصيل والمعلومات عن هذا الخبر الذي نشر في موقعنا في قسم اخبار عربية وعالمية.

ومن الجدير بالذكر بأن فريق التحرير قام بنقل الخبر وربما قام بالتعديل عليه اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة تطورات هذا الخبر من المصدر.

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!