اخبار عربية وعالمية

فرنسا تتهم وزيرة الداخلية البريطانية بخرق الثقة


اتهمت الحكومة الفرنسية وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل بخرق الثقة بعد أن هددت بسحب التمويل الذي تعهدت سابقا بتقديمه إلى فرنسا لعمليات حراسة الحدود في القناة الإنجليزية.
وانتقدت الحكومة في بيان تهديد الوزيرة البريطانية بسحب التمويل من دوريات القناة، ووصفت الخطوة بأنها “غير قانونية وخطيرة”.وكانت باتيل وعدت فرنسا سابقا بمبلغ 54 مليون جنيه إسترليني في يوليو لتسيير دوريات في القناة نيابة عن قوة الحدود البريطانية، لكنها هددت بسحب التمويل إذا لم يتم الوفاء بأهداف إعادة المزيد من الأشخاص الذين يحاولون عبور القناة.ومن المقرر أن تلتقي باتيل مع نظيرها الفرنسي جيرالد دارمانين في اجتماع لوزراء مجموعة السبع في لندن اليوم الأربعاء حيث من المرجح أن تطرح القضية. وتقول فرنسا إن سياستها ستكون “مبنية على روح الثقة المتبادلة”.هذا وعبر حوالي 13500 شخص القناة في قوارب صغيرة هذا العام، بما في ذلك 1000 شخص في اليومين الماضيين.وعلى الرغم من أنه يحق للأشخاص طلب اللجوء عند وصولهم إلى المملكة المتحدة بموجب القانون الدولي، فقد تحركت الحكومة البريطانية لتجريم الأشخاص الذين يصلون بقوارب صغيرة في محاولة لردعهم عن العبور.المصدر: “الإندبندنت”

 

قراءة الموضوع فرنسا تتهم وزيرة الداخلية البريطانية بخرق الثقة كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.