اخبار عربية وعالمية

فاينانشيال تايمز: صناعة الدفاع الأمريكية تواجه حالة من عدم اليقين رغم الازدهار

نعرض لكم متابعي موقعنا الكرام هذا الخبر بعنوان :
فاينانشيال تايمز: صناعة الدفاع الأمريكية تواجه حالة من عدم اليقين رغم الازدهار
 . والان الى التفاصيل.

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته الثلاثاء إن صناعة الدفاع الأميركية تشهد انتعاشا في صناعة الذخائر بفضل حزم المساعدات الضخمة لأوكرانيا وإس*رائي*ل وتايوان، مما يسمح لها بتلبية الطلب المتزايد بشكل أفضل بعد سنوات من تراجع الطلب.

وأوضحت الصحيفة أن تشريع المساعدات للدول الثلاث يتضمن ما يقرب من 13 مليار دولار لتعزيز إنتاج الأسلحة من قبل أكبر خمس شركات دفاعية في الولايات المتحدة – لوكهيد مارتن، وآر تي إكس، ونورثروب جرومان، وبوينج، وجنرال دايناميكس – ومورديها.

ولكن على الرغم من الزيادة الكبيرة في التمويل، يحذر خبراء الدفاع من أن عدم اليقين بشأن العقود المستقبلية يعني أن النمو المستدام طويل الأجل اللازم لدعم القوات المسلحة – أو قوات حلفائها – غير مضمون.

وقالت ستايسي بيتيجون، محللة الدفاع في مركز أبحاث الأمن الأمريكي الجديد: “إنها ليست طفرة كبيرة في الصواريخ والذخائر، لكنها المرة الأولى منذ فترة طويلة التي نشهد فيها زيادة كبيرة في هذا المجال”. .

وأضافت أن تقديم المساعدات “وحده لن يحل مشكلة الطلب غير المتكافئ ولن يكون حلا طويل الأمد، فهو مجرد نوع من الحل المؤقت”.
وأشارت الصحيفة إلى أن الحرب في أوكرانيا أدت إلى تنشيط الطلب العالمي على الأسلحة، حيث تبرعت الدول الغربية بإمداداتها إلى كييف واتخذت إجراءات لتعزيز دفاعاتها وتجديد مخزونها.

وقالت إن قانون الأسلحة الأوكراني يخصص 5.4 مليار دولار لتطوير وتوسيع إنتاج المدفعية وذخائر الدفاع الجوي والأنظمة المضادة للطائرات بدون طيار ومكونات الذخيرة الحيوية. وشملت المساعدات المقدمة لإس*رائي*ل مليار دولار لتوسيع إنتاج المدفعية، وقدمت فاتورة منطقة المحيطين الهندي والهادئ 3.3 مليار دولار لتوسيع الإنتاج الصناعي للغواصات، و2.5 مليار دولار لقارب يو، و133 مليون دولار لإنتاج المدفعية وصواريخ كروز.

بعد وقت قصير من اندلاع الحرب في أوكرانيا، حذر المسؤولون التنفيذيون في صناعة الطيران من أن الأمر سيستغرق سنوات حتى ينتعش الطلب بسبب اضطرابات سلسلة التوريد، ونقص العمالة والقاعدة الصناعية الدفاعية الهشة. وقالوا إنهم يرغبون في الدخول في عقود أخرى متعددة السنوات لتمكينهم من القيام بذلك من خلال الاستثمار في مرافق جديدة وتوسيع الطاقة الإنتاجية.

وحتى مع التمويل الإضافي، يقول محللو الدفاع إن الولايات المتحدة قد تواجه صعوبات في توفير الإمدادات لحلفائها في حالة نشوب صراع بين الصين وتايوان.

 

فاينانشيال تايمز: صناعة الدفاع الأمريكية تواجه حالة من عدم اليقين رغم الازدهار

ملاحظة: هذا الخبر
فاينانشيال تايمز: صناعة الدفاع الأمريكية تواجه حالة من عدم اليقين رغم الازدهار
نشر أولاً على موقع (اليوم السابع) ولا يتحمل موقعنا مضمونه بأي شكل من الأشكال. يمكنك الإطلاع على تفاصيل الخبر كما ورد من (مصدر الخبر)

 

معلومات عن الخبر :
فاينانشيال تايمز: صناعة الدفاع الأمريكية تواجه حالة من عدم اليقين رغم الازدهار

عرضنا لكم اعلاه تفاصيل ومعلومات عن خبر
فاينانشيال تايمز: صناعة الدفاع الأمريكية تواجه حالة من عدم اليقين رغم الازدهار
. نأمل أن نكون قد تمكنا من إمدادك بكل التفاصيل والمعلومات عن هذا الخبر الذي نشر في موقعنا في قسم اخبار عربية وعالمية. ومن الجدير بالذكر بأن فريق التحرير قام بنقل الخبر وربما قام بالتعديل عليه اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة تطورات هذا الخبر من المصدر.

#فاينانشيال #تايمز #صناعة #الدفاع #الأمريكية #تواجه #حالة #من #عدم #اليقين #رغم #الازدهار
 

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!