فاشونيستات السوشيال ميديا يسرقن الأضواء من علامات الأزياء على الإنترنت

اعتاد عشاق الموضة منذ عام 2001 على متابعة تقرير جوجل السنوى الشامل عن عمليات البحث الأكثر شيوعًا عن علامات الأزياء والمصممين الذين تم البحث عنهم على الإنترنت خلال العام، ولكن جوجل هذا العام لم يقدم مثل هذه البيانات.
 
ووفقا لمجلة فوج للموضة فإنه لأول مرة في التاريخ الحديث، لم يتضمن تقرير جوجل لعام 2019 عالم الأزياء الراقية، وبدلاً من تتبع العلامات التجارية الأكثر شهرة أو أكثر المصممين الذين يبحث عنهم المهتمون بالموضة، تصدرت بيانات جوجل أرقام البحث عن استايلات المشاهير وأفكار الملابس وإطلالات بعينها للمشاهير.
 
وأشارت المجلة إلى أن عالم الأزياء الذي ترسمه البيانات العليا لجوجل هذا العام تتمحور حول الإنترنت تقريبًا، والتريندات المستوحاة من التطبيقات والوسائط الاجتماعية لكل شريحة.
 

بيلى إيليش
 
وأشارت المجلة إلى أنه وفقًا لبيانات جوجل فإن الاستايل الأكثر شيوعًا في عمليات البحث على جوجل خلال 2019 كان للمغنية وكاتبة الأغانى الأمريكية بيلي إيليش، إلى جانب الفتيات من مشاهير التطبيقات مثل تيك توك وتطبيق فيسكو، وإنستجرام، وغيرها من المنصات الاجتماعية وذلك دليل واضح على أن جماليات الإنترنت أصبحت الجماليات السائدة في عصرنا، على حسب تعبير المجلة.
 
تضمن تقارير استايل المشاهير الأكثر بحثًا أيضًا أودرى هيبرون، أريانا جراندى، كايلى جينر، أمل كلونى، الممثل شيا لابوف ولاعب كرة القدم الأمريكية كام نيوتن.
 
واختتمت المجلة تقريرها بأنه قد تكون هذه البيانات غير معبرة عن الواقع بدقة، قائلَة:”ربما لا يكون العملاء ذوو الذوق الرفيع القائم على الحرف اليدوية يقومون بالبحث على جوجل عن كيفية الوصول إلى مبتغاهم، بل يذهبون إلى أحدث متجر للمصممين في لندن”.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

بارزاني يدعو إلى استمرار مهام التحالف الدولي في العراق

طالب رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، الأمم المتحدة بالمساهمة في تهدئة الأوضاع في البلاد، فيما …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن