غبطة البطريرك ساكو يفتتح لقاء في الحياة الروحية

غبطة البطريرك ساكو يفتتح لقاء في الحياة الروحية

إعلام البطريركية

افتتح غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبى صباح السبت 30 كانون الأول 2017 لقاء في الحياة الروحية بعنوان "ميلاد المسيح في قلب الانسان" في قاعة المحاضرات في كاتدرائية مار يوسف – خربندة، وفي كلمة الافتتاح أكد غبطته على ان الروحانية طاقة خلّاقة تُعزى الى وجود الروح القدس فينا، فهو الذي يمنحنا السلام والأمان ويفتح عيون قلوبنا لنميز علامات الرجاء، حتى في وسط الصعوبات. وأشار الى أن الروحانية تتغذى وتتعمق من خلال فترات الصمت (الخلوة) والصلاة والقراءة الايمانية والتأملية لكلمة الله.
وتأسف غبطة البطريرك لأن الروحانية اليوم في تراجع، لدى عائلاتنا، وحتى في مؤسساتنا الكنسية، بسبب عدم الاستقرار، والهجرة، والعلمنة السلبية وحالة الإحباط بسبب الظروف. وأضاف ان لوسائل التواصل الاجتماعي دور في ذلك، لأنها شجعت على ظاهرة الثرثرة.
 وختم البطريرك ساكو بضرورة الانتباه الى ما وصلنا اليه من تقصير في التربية الدينية الصحيحة، ورفض التقاليد وكأن كل جديد هو حسن… في حين ان الحاجة ماسة الى الإهتداء… بمعنى العودة الى إيماننا وأخلاقنا وتقاليدنا الأصيلة.

شارك في اللقاء كل من:
1.    الأب البير هشام: الليتورجيا والحياة الروحية
2.    الأب ميسر بهنام المخلّصي: الكتاب المقدس والحياة الروحية.
3.    الأب منصور المخلّصي: تطور الحياة الروحية في التقليد الشرقي والغربي.
4.    الأخت مريم، رئيسة رهبنة بنات مريم: تحليل كتاب اشتياق القلب (تأليف هنري ج. م. نووين وتعريب السيد طلال غزالة).

وفي الختام أجاب المشاركين على أسئلة الحضور.
البطريركية تشجع المؤمنين على حضور مثل هذه اللقاءات التي تُغني وتُغذي روحياً.

 

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

ريستال كنسي لزنابق كنيسة مار كوركيس بمناسبة اعياد الميلاد وراس السنة

ريستال كنسي لزنابق كنيسة مار كوركيس بمناسبة اعياد الميلاد وراس السنة فائق عزبو “من افواه …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن