عودة سيادة المطران شليمون وردوني الى بغداد

انمار صفاء

صباح يوم الاحد الموافق٢٠١٧/١٠/١٥ عاد الى الوطن سيادة المطران شليمون وردوني راعي خونه كنيسة مريم العذراء شارع فلسطين بعد فترة غياب طويله بسبب تكليفه بمهام في الولايات المتحدة الامريكية / سان ديكو. ‎وعند المساء احتفل بالقداس الالهي مع الاب سلوان حيث شكره وشكر الاب منهل على التزامهم بالكنيسة واقامة القداديس اثناء فترة غيابه وشكر الشمامسة واخوية الشباب ومدرسي تعليم مسيحي واخويه قلب يسوع وكل الحاضرين على التزامهم بخورنتهم وبعد انتهاء القداس وفي ثناء الكنيسة تبادل الحضور السلام مع سيادته ومهنئيه بعودته اليهم وبعدها تم التوجه الى قاعه الكنيسة حيث كانت هناك احتفالية صغيره له.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

ندوة في بغداد عن العلاّمة مار عبد يشوع الصوباوي

ندوة في بغداد عن العلاّمة مار عبد يشوع الصوباوي   إعلام البطريركية   شارك غبطة …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن