اخبار عربية وعالمية

على وقع التوتر.. الجيش الإثيوبي يصدر بيانا بشأن محاولات لمهاجمة “سد النهضة”

وكالات:

أعلنت قوات المسلحة الإثيوبية، نشر وحدات من الجيش الوطني في محيط منطقة سد النهضة، لتأمينه ضد أي خطر وبعد محاولات لمهاجمته، وذلك بحسب ما ذكرته وكالة سبوتنيك الروسية.

ووفقا لشبكة “فانا” الإثيوبية، قالت قوات الدفاع، مساء أمس الأربعاء، فإن أعمال بناء سد النهضة الكبير ما زالت جارية دون أي عقبات أمنية، حيث يعكف الجيش على أداء واجباته في المنطقة ليلا ونهارا.

ونقلت قولها: “إلى جانب قوات دفاعنا الوطنية البطولية، تقوم الشرطة الفيدرالية في أقاليم أمهرة وغامبيلا وسيداما وإقليم شعوب جنوب إثيوبيا بتأدية مهامهم الوطنية بشجاعة”.

وأشارت قوات الدفاع الإثيوبية إلى وقوع محاولات متكررة من قبل من وصفتهم بـ”قوات المرتزقة”، لزعزعة الأمن في منطقة السد، لكن القوات المنوط بها حراسة المشروع تمكنت من هزيمة المهاجمين.

أوضحت أن وحدات من الجيش الإثيوبي تعكف حاليا على حراسة المنطقة، بصحبة وحدات ميكانيكية ومشاة وأفراد من القوات الخاصة الإقليمية، لتوفير الحماية اللازمة من أجل استكمال البناء ونقل مواد البناء.

 

قراءة الموضوع على وقع التوتر.. الجيش الإثيوبي يصدر بيانا بشأن محاولات لمهاجمة “سد النهضة” كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.