عبد المهدي يبعث رسالة للاطمئنان على صحة السيد السيستاني

بعث رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، اليوم الخميس، رسالة للاطمئنان على صحة المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني بعد إجراء عملية جراحية له نتيجة تعرضه لكسر في عظم الفخد، مؤكداً استعداد الحكومة العراقية وأجهزتها كاملة لتقديم أفضل رعاية صحية ممكنة له.

وقال مكتب عبد المهدي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي اتصل للاطمئنان على صحة سماحة المرجع الأعلى السيد السيستاني (دام ظله) أثر تعرض سماحته الى وعكة صحية أدت إلى كسر في عظم الفخذ وإجراء عملية جراحية لسماحته”.
وأضاف البيان، أن عبد المهدي أكد “استمرار متابعته الشخصية واستعداد الحكومة العراقية وأجهزتها كاملة لتقديم أفضل رعاية صحية ممكنة لسماحته”.وجاء في نص الرسالة، بحسب البيان: “سماحة سيدنا المبجل دامت بركاته، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، تلقينا بقلق بالغ خبر تعرض سماحة سيدنا المرجع الأعلى دام ظله الى وعكة صحية وإصابته بكسر في فخذه، اننا اذ نتضرع الى الله سبحانه بالشفاء التام والعاجل لسماحته، نود التأكيد على أن الحكومة وأجهزتها الصحية رهن اشارتكم لتوفير العناية اللازمة داخل او خارج العراق فوراً، بما في ذلك انتداب فريق طبي من افضل الاختصاصيين للتفرغ والإشراف المباشر على العلاج. وسنبقى متابعين لتطور حالة سماحته الصحية لحين الشفاء التام باذنه تعالى”.

 
وكان مصدر طبي في محافظة النجف أفاد في حديث لـ السومرية نيوز، اليوم الخميس، بنجاح العملية التي أجريت للمرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني بعد تعرضه لكسر في عظم الفخذ.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

 اعتقال خمسة مخربين حاولوا اضرام النيران في الممتلكات العامة بكربلاء

  المعلومة/بغداد.. تمكنت مفارز شرطة كربلاء المقدسة والمنشآت من القاء  القبض على 5 مخربين اثناء …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن