شبكة تلفزيون الصين الدولية: أحدث البيانات تُظهر تعافي 36,000 مريض في ووهان

انخفض عدد الإصابات الجديدة المُسجّلة بفيروس “كوفيد-19” في ووهان بوسط الصين، بؤرة انتشار فيروس كورونا، إلى رقمٍ من خانة واحدة، إذ سُجّلت أربعة حالات فقط يوم الجمعة وفقاً لمقطع فيديو بثّته شبكة تلفزيون الصين الدولية “سي جي تي إن”.

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. ويُمنكم الاطلاع على البيان الصحفي كاملاً عبر الرابط الإلكتروني التالي:
https://www.businesswire.com/news/home/20200314005025/en/

لمشاهدة مقطع الفيديو الكامل، يُرجى زيارة:
https://news.cgtn.com/news/2020-03-14/Fight-to-Reunite-How-Wuhan-tackled-COVID-19-ORhUCzRIGs/index.html

وتُظهر أحدث البيانات تعافي 36,000 مريض في ووهان، ما يعادل أكثر من 70 في المائة من إجمالي الحالات المُسجّلة فيها. والجدير بالذكر أنّ المدينة الأكثر تضرراً في مقاطعة هوبي وسط الصين تسير بخطى ثابتة على طريق التعافي.

وتزامناً مع تخريج المزيد من المرضى من المستشفيات، تمّ إغلاق جميع المستشفيات المؤقتة البالغ عددها 14 مستشفى في المدينة خلال هذا الأسبوع.

وقدّمت هذه المستشفيات، التي تمّ تحويلها من مرافق عامة إلى مستشفيات، علاجات في الوقت المناسب للمرضى الذين يعانون من أعراض خفيفة؛ إذ استقبلت أكثر من 12,000 مريض.

ولم يكن تحقيق هذا التقدّم الملحوظ أمراً يسيراً، حيث أدّى الحشد السريع للموارد الطبية على الصعيد الوطني دوراً أساسياً في احتواء هذا الوباء.

وفي إطار الجهود الساعية لمكافحة المرض في هوبي، تمّ إرسال 42,000 شخص من العاملين في المجال الطبي من جميع أنحاء البلاد إلى المقاطعة. وإضافةً إلى ذلك، تمّ إرسال نحو 65,000 من المعدات الطبية، من ضمنها أجهزة التنفس والأكسجة الغشائية خارج الجسم “إي سي إم أو” (الرئات الاصطناعية) إلى هوبي بحلول 3 مارس.

وتمّ اختبار وتطبيق خطط علاجية من قبيل الدعم التنفّسي والعلاج بالبلازما. ومن جهةٍ أخرى ساعد الطبّ التقليدي الصيني في التخفيف من أعرض العديد من المرضى وتقصير مدّة العلاج.

وفقاً لمتحدّث رسمي باسم الحكومة الصينية يوم الخميس، فقد تجاوزت الصين ذروة تفشي المرض بفضل التدابير الملموسة التي اتّخذتها.

ويُذكر أن الحياة بدأت تدبّ تدريجياً في الأعمال التجارية خارج هوبي. واستأنفت أكثر من 95 في المائة من الشركات فوق الحجم المحدد عملياتها، بحسب تصريح أحد المسؤولين يوم الجمعة.

وأشار الدكتور أيلوارد، رئيس البعثة المشتركة بين الصين ومنظمة الصحة العالمية بشأن “كوفيد-19″، إلى أنّ تكرار النجاح الذي حققته الصين في مواجهة هذا الفيروس في أماكن أخرى حول العالم يتطلّب السرعة والتمويل والمخيّلة والشجاعة السياسية.

شاهد أيضاً

كول سبان تحمي الاتّصالات والرسائل النصية والبيانات عبر الجوال من التهديدات المتزايدة

كول سبان تحمي الاتّصالات والرسائل النصية والبيانات عبر الجوال من التهديدات المتزايدة بالتزامن مع العمل …

500
  Subscribe  
نبّهني عن