اخبار عراقية

سيف الإسلام القذافي غير مؤهل لخوض سباق الرئاسة


بغداد اليوم- بغداد

أعلنت لجنة الانتخابات الليبية، في قرار أولي، أن سيف الإسلام القذافي غير مؤهل لخوض انتخابات الرئاسة المقبلة في البلاد والمزمع إجراؤها في ديسمبر المقبل.

من جهته، أشار رئيس قسم المرشحين بالمفوضية العليا للانتخابات التواتي رمضان: إلى أنه “لم نتلق أي قرارات رسمية من مكتب النائب العام بخصوص استبعاد القذافي أو غيره من المرشحين حتى الآن”.

وأكد مصدر في مفوضية الانتخابات الليبية في وقت سابق، أن “المفوضية استبعدت 25 من 98 مرشحا رئاسيا مسجلا للانتخابات المقررة في الـ24 من ديسمبر”، مشيرا إلى أن “الإجراء أولي ويمكن الطعن فيه”.

ومن المتوقع أن تنشر المفوضية في وقت لاحق اليوم القائمة الكاملة للأسماء التي اعتبرتها مؤهلة لخوض الانتخابات في انتظار عملية الاستئناف التي سيبقى القرار النهائي فيها بيد القضاء الليبي.

وذكرت وسائل إعلام ليبية نقلا عن مصادر مطلعة، أن “هناك اتجاه لرفض ترشح سيف الإسلام القذافي ونوري بوسهمين ومحمد الشريف وبشير صالح لأسباب قانونية وأحكام سابقة”.

 

قراءة الموضوع سيف الإسلام القذافي غير مؤهل لخوض سباق الرئاسة كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.