اخبار عربية وعالمية

سيدة مصرية تشترك مع زوجها وابنها في قتل عشيقها وتقطيع جثته


نجح رجال مباحث القاهرة في القبض على سيدة اشتركت مع زوجها وابنها في قتل عشيقها وتقطيع جسده بعد محاولته الاعتداء جنسيا على ابنتها.
وورد بلاغ من الأهالي لقسم شرطة النزهة بوجود “كرتونة” تنبعث منها رائحة كريهة بجوار صندوق قمامة بمنطقة الألف مسكن.وانتقلت على الفور قوة أمنية لمكان الواقعة وبالفحص عثر داخل الكرتونة على أشلاء آدمية عبارة عن ساقين ويدين، وبتفريغ كاميرات المراقبة تبين أن سيدة ألقت الكرتونة.وبتكثيف الجهود تم تحديد هوية الشاب وتبين أنه يقيم بمفرده في شقة بمنطقة الزيتون وبتتبع مسار هروب المتهمة تبين أنها مقيمة بمنطقة النزهة.وعلى الفور ألقي القبض عليها حيث تبين أنها متزوجة ولديها طفلان وعلى علاقة غير شرعية بالقتيل، وأن المجني عليه حاول التقرب من ابنتها والتعدي عليها جنسيا.وأشارت وسائل إعلام مصرية إلى أنه عندما اكتشفت المتهمة ما حاول العشيق القيام به اتفقت مع زوجها وابنها على قتله، حيث قامت باستدراجه لشقتها ثم اعتدت عليه بقطعة خشب على رأسه وقامت بمساعدة زوجها وابنها بتقطيعه وإلقاء الجثة بعدة مناطق.وتم ضبط باقي المتهمين وجرى تحرير المحضر اللازم بالواقعة وباشرت النيابة التحقيق.المصدر: وسائل إعلام مصرية

 

قراءة الموضوع سيدة مصرية تشترك مع زوجها وابنها في قتل عشيقها وتقطيع جثته كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.