اخبار عراقية

ساعة الكاظمي تثير جدلاً كبيراً بسعرها البالغ 56 مليون دينار: تكفي لانهاء ازمة عراقي- عاجل

 بغداد اليوم – خاص
 اثار ارتداء رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ساعة يدوية من ماركة “باتك فيليب” السويسرية باهضة الثمن استياء شعبي واستغراب، فيما طالب ناشطون الكاظمي ببيع ساعته التي تساوي اكثر من 56 مليون دينار وصرفها لإيواء عائلة شهيد متعففة بدل الشعارات السياسية.
 وبحسب المراقبون فان الساعة وهي من انتاج “باتك فيليب” وهي مصنوعة من الذهب الأبيض الخالص قيمتها تساوي 38 ألف دولار أميركي وهو مبلغ كاف لايواء فقير وانهاء ازمته الى الابد”.
وأعاد الكاظمي بارتدائه الساعة الفاخرة ذكريات الدكتاتورية، حيث كانت الماركة المفضلة لصدام حسين وكان من اهم الشركة.
باتك فيليب وشركاه هي شركة سويسرية تأسست عام 1851، لصناعة ساعات اليد الفاخرة، ومقرها جنيف. أشتهر بلبسها الدائم الرئيس العراقي السابق صدام حسين حيث كانت لا تفارق معصمه

 

 

 

قراءة الموضوع ساعة الكاظمي تثير جدلاً كبيراً بسعرها البالغ 56 مليون دينار: تكفي لانهاء ازمة عراقي- عاجل كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.