اخبار عربية وعالمية

رويترز: وزير خارجية إسبانيا يعبر عن قلقه إزاء حقوق الإنسان في أفغانستان

وكالات:

عبر وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، اليوم الجمعة في تصريحات بإسلام آباد عن قلقه إزاء حقوق الإنسان ومعاملة النساء في أفغانستان في ظل حكومة “طالبان” الجديدة هناك، حسبما نقلت وكالة رويترز الإخبارية.

ويزور ألباريس باكستان سعيا لطلب المساعدة في تأمين عملية إجلاء من أفغانستان لمن عملوا مع القوات الإسبانية.

وقال ألباريس في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قرشي: “في هذه اللحظات تحديدا هناك قلق، ولا يمكنني إخفاء ذلك إزاء وضع النساء وحقوق الإنسان وحرية الحركة في أفغانستان”.

وأضاف: “بوسعي أن أؤكد لكم أن حقوق النساء وحقوق الإنسان تهمنا دائما في أي منطقة في العالم”.

وطلب ألباريس تعاون باكستان في تأمين مرور آمن لجميع من عملوا مع القوات الإسبانية أو المؤسسات الأخرى في أفغانستان خلال وجود حلف شمال الأطلسي هناك على مدى عشرين عاما.

وقال “نريد أن يكون بمقدور المتعاونين الأفغان الذين عملوا مع المؤسسات الإسبانية المختلفة خلال تلك السنوات مغادرة هذه الدولة التي يريدون مغادرتها سلميا والمجيء إلى إسبانيا”.

من جهته قال وزير الخارجية الباكستاني: إن “هذا هو السبب في أن حكومات الدول الأخرى تحجم عن الاعتراف بحكومة “طالبان” التي شكلتها في السابع من الشهر الجاري”.

وأضاف “أرى اهتماما ورغبة في التعامل لكني لا أرى اندفاعا للاعتراف”.

وقالت إسبانيا إنها أجلت بالفعل ما يزيد على 2200 شخص من أفغانستان معظمهم أفغان.

 

قراءة الموضوع رويترز: وزير خارجية إسبانيا يعبر عن قلقه إزاء حقوق الإنسان في أفغانستان كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.