رئيس قسم الطب الشرعى بقصر العينى: الصحة العالمية شددت على عدم إفشاء بيانات مرضى كورونا

أكدت الدكتورة دينا شكرى، أستاذ ورئيس قسم الطب الشرعى بكلية طب قصرالعينى، على أن منظمة الصحة العالمية أكدت ضرورة الاهتمام بالجانب الأخلاقى الخاص بعلاج مرضى فيروس كورونا، من خلال عدم إفشاء أسرار المريض المتمثله فى بياناته واسمه ومكان إقامته وكل شيء يتعلق به، لعدم تعريضه لوصمة عار أو نفور المجتمع منه.

وأوضحت الدكتورة دينا شكرى، في تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن تأكيدات منظمة الصحة العالمية للأطباء على عدم إفشاء أسرار مريض كورونا جاءت خلال اجتماع عقد بتقنية الفيديو كونفرانس مع عدد من الأطباء على مستوى العالم.

وأشارت أستاذ الطب الشرعي أن منظمة الصحة العالمية تهتم بالجانب الأخلاقى في علاج مرضى كورونا ولم تهتم فقط بالجانب العلاجى والوقائى الخاص بوباء فيروس كورونا، مؤكدة أن الجانب الأخلاقى جزء لا يتجزأ من خطة العلاج المخصص لمرضى كورونا.

وأضافت الدكتورة دينا شكرى أن إفشاء بيانات المريض لغير المتخصصين أو المعنيين بالرعاية الصحية يعرض المرضى لوصمة عار مجتمعية وابتعاد ونفور الجميع منهم وهو ما يمثل جانب نفسي خطير على صحة المريض.

من جانب آخر شددت منظمة الصحة العالمية على ضرورة تأكد الحكومات من أن الأشخاص ذوى الإعاقة، يحصلون على الرعاية الصحية اللازمة، فى الوقت الذى تكافح فيه الدول، ضد جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقالت منظمة الصحة العالمية فى تغريدة عبر حسابها الرسمى بتويتر: “خلال مكافحة كوفيد 19، يجب على الحكومات التأكد من أن الأشخاص ذوي الإعاقة، لا يتم تركهم، خلال مواجهة كورونا، ولا يزال لديهم الحق في الوصول إلى الرعاية الصحية التي يحتاجونها على قدم المساواة مع الآخرين”.

 




 

مصدر الخبر

0 0 vote
تقييم المقال

شاهد أيضاً

اضطرابات النوم تزيد من فرص الإصابة بالسكتة الدماغية للمرة الثانية

أكد باحثون في سويسرا أن المرضى المتعافين من السكتة الدماغية الذين يعانون من اضطرابات النوم …

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x