رئيس الدفاع والأمن النيابية لـ(باسنيوز): قطع تركيا المياه عن العراق "جريمة".. هذا ما سنفعله للأتراك!

اخبار – رئيس الدفاع والأمن النيابية لـ(باسنيوز): قطع تركيا المياه عن العراق "جريمة".. هذا ما سنفعله للأتراك!

 

عدت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، اليوم الاثنين، قطع تركيا المياه عن العراق “جريمة” و”حرب” واضحة على العراق والعراقيين ، فيما كشف رئيسها عن الخطوات التي سيتخذها العراق لإعادة المياه الى دجلة.

وقال رئيس اللجنة حاكم الزاملي لـ(باسنيوز)، ان “ما فعلته تركيا من قطع المياه عن العراق جريمة وهي حرب على العراقيين”، مبينا ان “العراق سيدخل في مفاوضات سياسية ورسمية مع تركيا لحل أزمة المياه”.

وخلال اليومين الماضيين بدأت آثار ملء سد ‹إليسو› التركي تظهر على نهر دجلة في العاصمة بغداد ومدينة الموصل الشمالية ؛ بانخفاض مناسيب المياه إلى حد كبير، وهو ما أثار رعب المواطنين من جفاف سيضرب مناطقهم ومحاصيلهم الزراعية.

وأضاف الزاملي انه “في حال فشل الحوار والمفاوضات مع الاتراك، فالعراق يملك الكثير من وسائل الضغط على انقرة، لإعادة اطلاق مياه دجلة” ، مبينا انه “من بين اوراق الضغط، قطع العلاقات التجارية والسياسية مع تركيا ، وكذلك طرد الشركات التركية من العراق ومنع دخول اي من البضائع التركية الى البلاد”.

وكان ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعية بثوا مقاطع مرئية وصورا لنهر دجلة، لدرجة بات بالإمكان عبوره مشيا على الأقدام .

وتابع ، الزاملي بالقول “هذه اوراق ضغط ، ستنفع كثيراً مع الاتراك ، خصوصا ان هناك توجه شعبي كبير لقطع العلاقات مع تركيا ومنع استراد بضائعهم الى العراق، خصوصا وان العلاقات التجارية التركية كبيرة جداً وبمبالغ طائلة”.

نتيجة بحث الصور عن حاكم الزاملي  البرلمان

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال امس الأحد، أنهم أبلغوا السلطات العراقية بضرورة تخزين المياه قبل 10 سنوات ، واصفاً حكام البلاد بأنه «ليس لهم أذن صاغية” وفق قوله .

 وقال أردوغان، اليوم، إن قرار ملئ سد ‹إليسو› على نهر دجلة «لا رجعة فيه أبداً وعلى العراق أن يحترم رأينا ومصلحة شعبنا».

ومضى الرئيس التركي، بالقول: «أبلغنا العراق قبل 10 سنوات، وقلنا لهم خزّنوا المياه وأنشئوا السدود لبلدكم ولشعبكم.. لماذا المياه تهدر في الخليج بدون فائدة؟ ولكن حكام العراق لم يفعلوا شيئاً وليس لهم إذن صاغية».

هذا فيما كان وزير الموارد المائية العراقي ، حسن الجنابي ، قال في وقت سابق امس ، إن تركيا خالفت اتفاقات التنسيق المشترك بين البلدين بخصوص تخزين المياه في سد ‹إليسو› الذي أقامته تركيا على مجرى نهر دجلة. وأضاف الجنابي في جلسة بالبرلمان العراقي، دعي إليها لمناقشة أزمة نقص منسوب المياه بنهر دجلة جراء السد، إنه «كان هناك اتفاقات بين العراق وتركيا والتنسيق المسبق لتأجيل ملء السدود إلا بعد التشاور والاتفاق مع العراق، لكن الجانب التركي بدء بملء السدود في 1 مارس/ آذار الماضي للأسف».

وتابع الوزير أن «نصف إيرادات المياه لنهري دجلة والفرات في العراق تعتمد على الجارة تركيا»، مشيراً إلى أن «جهود الوزارة الآن تنصب على تقليل الضرر لأن السد أصبح حال واقع».

وأكد الجنابي أنه «ليس هناك غير الحوار والتفاهم والتفاوض مع تركيا لحل أزمة المياه في العراق».

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

الاعلام الامني يكشف عن اعتقال عدد من المطلوبين في الموصل

الاعلام الامني يكشف عن اعتقال عدد من المطلوبين في الموصل اخبار العراق – زوار موقعنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.