رئيس الجمهورية يلتقي البطريرك ساكو ووفد مجلس الكنائس العالمي

اعلام البطريركية

 التقي صباح الاحد 22/1/2017 فخامة رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم، غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو ووفد مجلس الكنائس العالمي في قصر السلام في المنطقة الخضراء – بغداد.

 في البداية رحب فخامته بالضيوف وأشاد بدور المسيحيين عبر التاريخ في حضارة العراق والمنطقة وأشار الى ما عاناه المسيحيون والايزيديون من تنظيم داعش الإرهابي وطلب المساعدة في إعادة اعمار مناطقهم وتشجيعهم على العودة. ثم تكلم امين عام المجلس القس اولاف عن تطلعات دعم المجلس لكل الجهود الطيبة نحو الانفتاح الحوار والمصالحة، وسأل عن الاحتياجات التي يمكن للمجلس تقديمها وصرح بانه للمجلس النية في عقد مؤتمر لحوار الاديان، فقاطعه فخامة الرئيس قائلاً ينبغي ان يعقد هنا في العراق.
 
من جانبه شكر غبطة البطريرك ساكو فخامته على الاستقبال، وعلى وقوفه الى جانب المسيحيين والأقليات الدينية الأخرى في قانون البطاقة الموحدة وتجارة الخمور. ثم ذكر ان الوضع الأمني قد تحسن عما كان عليه في السابق ولا ينبغي الاعتماد على الاعلام وحده، وعلى مجلس الكنائس العالمي والدول الغربية ان تساهم غي عملية اعمار البيوت المهدمة والبنى التحتية والاستثمارات لتشجيع الناس على العودة والبقاء والتواصل.
 
 حضر اللقاء مع وفد الكنائس المطران افاك اسادوريان والسيد رعد جليل كجه جي رئيس ديوان اوقاف الديانات المسيحية والايزيدية والصابئة المندائية.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

تعقيب على توضيح النائب عمانوئيل خوشابا بخصوص لقاء  نواب الكوتا المسيحيين

تعقيب على توضيح النائب عمانوئيل خوشابا بخصوص لقاء  نواب الكوتا المسيحيين   اعلام البطريركية   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.