رئيس البرلمان العراقي: استهداف المسيحيين هو استهداف مباشر للوحدة الوطنية

 رئيس البرلمان العراقي: استهداف المسيحيين هو استهداف مباشر للوحدة الوطنية

بغداد -السومرية نيوز

2018/03/12

اكد رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، يوم الأحد، إن استهداف المسيحيين هو استهداف مباشر للوحدة الوطنية، معتبرًا أن ذلك هو تهديد خطير لا بد من التصدي له بكل الطرق والوسائل.

وقال الجبوري في بيان إن “ما تعرض له العراق بجميع مكوناته، وخصوصًا المسيحيين، يندرج ضمن محاولات إثارة الفرقة والنعرات بين أبناء المجتمع، والتي تهدف إلى إفراغ البلد من طاقاته ومكوناته الأصيلة”، مبينًا إن “استهداف المسيحيين هو استهداف مباشر للوحدة الوطنية”.

وأضاف إن “الجريمة الأخيرة التي طالت إحدى العوائل المسيحيية لا تقل خطرًا وتهديدًا عن المحاولات السابقة حتى وإن كان بدافع السرقة أو أي دوافع أخرى”، مطالبًا الأجهزة الأمنية في عموم العراق بـ”تحمل مسؤولياتها في حماية جميع المواطنين”. وتابع “لقد أثبت المسيحيين حبهم العميق لبلدهم ولاخوانهم العراقيين من خلال الصبر والثبات الذي تحلو به رغم فداحة الخسائر وعظم التحديات”.

وكان طبيب، واثنان من أفراد عائلته، قد قُتلوا طعنًا بسكاكين، بعد اقتحام منزله من قبل مسلحين في منطقة المشتل شرقي بغداد، فيما أعلنت وزارة الداخلية العراقية، السبت، عن اعتقال مجموعة أشخاص يشتبه بتورطهم في الجريمة.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البابا: إن كنت قد ابتعدتَ عن والدَيك اجتهد وعُد إليهم

البابا: إن كنت قد ابتعدتَ عن والدَيك اجتهد وعُد إليهم الفاتيكان نيوز / موقع ابونا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.