رئيسة عامة جديدة ومستشارات لرهبانية بنات مريم الكلدانيات

1

بعد سنة من الصلاة اليومية والدراسة واللقاءات الرهبانية والرياضات الروحية في كل أديرة ورسالات رهبانية بنات مريم الكلدانيات، التأم المجمع الرهباني الإنتخابي العام الثاني عشر والذي اشتركت فيه اثنتان وعشرون أختاً ناذرة نذوراً مؤبدة، وذلك صباح يوم الإثنين المصادف 1/8/2016 حيث افتتحه غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبى بالقداس الإلهي في كنيسة الدير الأم/ ببغداد، وترأس الجلسة الاولى التي استهلت بصلاة افتتاحية، وبكلمة غبطته الأبوية التوجيهية. تلتها كلمة الأخت فيليب الافتتاحية وتقريرها عن الرهبانية خلال فترة رئاستها. كما استمر أعضاء المجمع بتقديم التقارير ونتائج الدراسات ومناقشتها لمدة خمسة أيام للوقوف على واقع الرهبانية الحالي واتخاذ التوصيات اللازمة للسنوات الست القادمة.

إنَّ مجمعنا العام الذي كان لقاءً أخوياً في اطار عائلة واحدة موحدة، كان مميزاً في التهيئة له وفي طروحاته وأساليبه وروحانيته، حيث صلت كل الرهبانية لمدة سنة كاملة، وكل ذلك ساعد في تغيير الافكار والذهنيات والقلوب بحيث صبت كل الجهود والمساعي في اطار تحقيق المصلحة العامة للرهبانية. نستطيع أن نقول إنَّ المجمع الرهباني هو منعطف هام في تاريخ الرهبانية ومنتظر امالها، وقد تمَّ الاستعداد له بشكل جيد ليأتي بنتائج ايجابية وبنّاءة تدفع عجلة الرهبانية الى الأمام روحياً وزمنياً، والهدف منه هو اعادة النظر في حياتنا الرهبانية ودراسة اوضاعنا الحاضرة بعمق وجدية وموضوعية على كافة الاصعدة الروحية منها والزمنية ومعالجة ما يمكن معالجته من أجل حياة رهبانية اكثر تطابقاً مع الانجيل ومن أجل بث الروح في كل مفاصلها لتكون علامة الملكوت على الارض. وكخطوة اولى تمّ الاستعداد له برياضة روحية لمدة يومين 30، 31 آب 2016 رافقنا فيها سيادة الحبر الجليل المطران أنطوان أودو وكان عنوانها "حياتي هي المسيح" (يوحنا 13: 14). وفي يوم 6 آب 2016 أقام غبطته القداس الإلهي في كنيسة الدير الأم. ومن ثمَّ، ترأس غبطته جلسة الانتخاب التي اسفرت عن انتخاب:
الرئيسة: الأخت مريم يلدا شابو
النائبة: الأخت رحمة شمعون طلو
المدبرة: الأخت انة شابا سورش
امينة السر: الأخت غفران نائف عبد الكريم
المستشارة الرابعة: الأخت وردة شيشا كولا
نسأل الجميع أن يذكرونا بصلواتهم ليبارك الرب رهبانيتنا والقائمين عليها.
الام فيليب قرما
البطريركية الكلدانية تتقدم بالتهاني والتبريكات للرئيسة الجديدة الام مريم يلدا وفريقها، كما تتقدم بالشكر الجزيل للرئيسة السابقة الام فيليب قرما لمدة 18 سنة وفريقها على كل ما قدمنهن للرهبانية والكنيسة في هذه السنوات الصعبة.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

اليوم الثالث من لقاء كهنة العراق الكلدان

اليوم الثالث من لقاء كهنة العراق الكلدان اعلام البطريركية اليوم الثالث من لقاء كهنة العراق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.