اخبار عراقية

ديالى تعلن حسم ملف قرى “بني زيد” بعد مضي 15 سنة على نزوح الاهالي


بغداد اليوم- ديالى

 اعلنت مديرية شؤون العشائر في محافظة ديالى، اليوم الخميس، عن حسم ملف قرى بني زيد بعد مضي 15 سنة على نزوح الاهالي.

وقال مدير شؤون العشائر في ديالى العميد علي محمود الربيعي لـ (بغداد اليوم)، ان “المديرية عقدت سلسلة لقاءات واجتماعات مكثفة مع الاطراف ذات العلاقة بملف قرى بني زيد في قاطع جنوب ناحية كنعان من اجل التوصل الى حلول منصفة وعادلة لاعادة الاسر النازحة الى منازلها بعد مضي 15 سنة على نزوحها بسبب الارهاب والاشكالات التي خلقها بين العشائر”.

واضاف، انه “جرى الاتفاق على خارطة طريق تتالف من 3 مراحل مهمة وهي تحديد العوائل الملطخة ايديها بالدماء واجراء التدقيق الامني الشامل للمشتبه بتورط ابناءها باعمال ارهابية بالاضافة الى تحديد العوائل ذات الموقف السليم، وانتظار اجابات القوات الامنية المختصة”.

واشار الى ان “عدد قرى بني زيد النازحة يبلغ 11 قرية والمساعي جادة لاعادتهم بعد اكمال ملف التدقيق الامني والمصالحات العشائرية لكل الاطراف المتضررة”.

وبين، ان “كل العشائر لديها موقف ايجابي من ملف العودة وانهاء معاناة لاهالي مع ضمان حقوق الشهداء والجرحى والمتضررين من الاحداث السابقة”.

 

قراءة الموضوع ديالى تعلن حسم ملف قرى “بني زيد” بعد مضي 15 سنة على نزوح الاهالي كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.