اخبار عراقية

ديالى تبين حقيقة زيادة خزين مياه بحيرة حمرين


بغداد اليوم- ديالى

 كشف مسؤول محلي في ديالى، اليوم الجمعة، عن حقيقة زيادة خزين بحيرة حمرين شمال شرق المحافظة.

وقال مدير ناحية السعدية احمد الزركوشي في حديث لـ(بغداد اليوم)، ان “الامطار التي هطلت في الايام الاخيرة اسهمت في ضخ الاف من الامتار المكعبة الى خزين بحيرة حمرين شرقي السعدية”.

وأضاف ان “هذه الكميات وفق جداول الارقام تعد زيادة غير مؤثرة اذا ما عرف بان قدرة البحيرة التخزينية تصل الى مليارين و400 مليون م 3″، مشيرا الى ان “بحيرة حمرين لاتزال ضمن مرحلة النضوب بعدما وصل خزينها الى وضع صعب وحرج بسبب تنامي موجة الجفاف في الاشهر الماضية خاصة وانها تشكل المغذي الاساسي لجداول وانهر تغطي نحو 70% من مناطق ديالى”.

واشار الى ان “الى الآمال مرهونة حاليا بموجات الامطار القادمة التي قد تشكل حل جوهري لملف الجفاف الذي سيكون هو الاخطر في الصيف القادم اذا لم يجري انعاش خزين بحيرة حمرين”.

وتعد بحيرة حمرين الخزين الاستراتيجي للمياه في ديالى وتستوعب اكثر من مليارين و400 مليون م3 من المياه

 

قراءة الموضوع ديالى تبين حقيقة زيادة خزين مياه بحيرة حمرين كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.