اخبار طب وصحة

دراسة أمريكية: كورونا أكثر خطورة على الأطفال من الأنفلونزا

دراسة أمريكية: كورونا أكثر خطورة على الأطفال من الأنفلونزا

أكدت دراسة أمريكية أن فيروس كورونا يشكل خطرا أكبر بكثير على الأطفال من الأنفلونزا الموسمية ، بحسب ما نشره موقع “الصحة”.

قال المؤلف الرئيسي للدراسة الدكتور MERS-CoV أو MIS-C: “لقد وجدنا أن تأثير الاستشفاء بين الفيروسين لم يكن مكافئًا ، وفي الواقع ، الأطفال الذين تم نقلهم إلى المستشفى مصابين بالفيروس” عانوا من فترات إقامة أطول وتطلبوا المزيد من التدخل الجراحي. علاجات مثل أجهزة التنفس الصناعي ، مقارنة بالأطفال المصابين بالأنفلونزا “.

من أجل الدراسة ، حلل شين وزملاؤه بيانات عن أطفال في حالة حرجة من 66 وحدة رعاية مركزة للأطفال في الولايات المتحدة.

حددوا 1959 حالة دخول لتشخيص أولي لـ MERS-CoV أو MIS-C في أول 15 شهرًا من الوباء (أبريل 2020 إلى يونيو 2021) ، و 1561 حالة إنفلونزا في فترة السنتين قبل الوباء (أبريل 2018 إلى مارس 2020).

هذا يعني أنه كان هناك ما يقرب من ضعف عدد حالات دخول الفيروس التاجي كل ربع (حوالي 400) خلال الأشهر الخمسة عشر الأولى من الوباء مقارنة بعدد حالات قبول الإنفلونزا في العامين الماضيين (حوالي 200).

وبحسب النتائج ، كان مرضى كورونا أكثر عرضة للوفاة ، لكن معدلات الوفيات الفعلية لم تختلف بين المجموعتين.

قال شين إن الباحثين أرادوا إجراء الدراسة بسبب المقارنات المتكررة بين فيروس كورونا والإنفلونزا ، لا سيما في المناقشات حول تدابير الصحة العامة.

 

قراءة الموضوع دراسة أمريكية: كورونا أكثر خطورة على الأطفال من الأنفلونزا كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.