دراسة أمريكية: تدخين الحشيش والماريجوانا يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخصية

كشفت دراسة أمريكية حديثة، أن الرجال الذين يدخنون الحشيش بانتظام، يتزايد لديهم خطر الإصابة بسرطان الخصية.

وجاء فى الدراسة التى نشرتها الجمعية الطبية الأمريكية، وفقا لوكالة أنباء سبوتنيك، أن تدخين الماريجوانا أو الحشيش بانتظام، يرتبط ارتباطا شديدا بتطور أورام الخلايا الجرثومية فى الخصية، مؤكدة أن تدخين الحشيش المستمر ربما يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخصية.

وتوصل فريق البحث إلى أن مدخنى الحشيش لفترات طويلة، أكثر عرضة بنسبة 36% للإصابة بسرطان الخصية.

وكانت دراسة أجراها باحثون بجامعة هارفارد الأمريكية، كشفت أن فرص تدخين الأطفال للماريجوانا والحشيش، تزيد لأكثر من الضعف فى حالة استهلاك آبائهم لها أيضا.

وعلى المستوى الدولى، دخن حوالى 200 مليون شخص حول العالم نبات القنب مؤخرا، بما يمثل زيادة 60% فى معدلات استهلاكه مقارنة بالعشر السنوات الماضية، وفقا للتقرير الدولى للمخدرات الصادر العام الحالى.

 

 

 

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

تعرف على شروط الدخول لغرفة العزل وفقا لوزارة الصحة فى عمان

العزل الطبي، أو غرفة لعزل المريض، أمور يقوم بها بعض الأطباء عند إجراء عملية خطيرة …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن