داعش يفجر مستشفى تللسقف

مانكيش نت – وكالات / ذكرت مواقع اخبارية اليوم ان عناصر تنظيم داعش الارهابي فجرو مستشفى ناحية تللسقف
وان عدد كبير من قناصة التنظيم الارهابي تمركزوا في الناحية

ومن جانب اخر اعلن المتحدث بإسم الحشد الوطني لمحافظة نينوى، محمود السورجي، أن قوات البيشمركة تقدمت لاستعادة قصبة تللسقف، بعد تسلل عناصر تنظيم داعش إليها. وتابع شنت البيشمركة هجمات على داعش في محاور خازر بقضاء بعشيقة، ونوران وتللسقف، والقتال مستمر حتى اللحظة.
في سياق متصل، قالت البطريركية الكلدانية في بيان لها، اليوم الثلاثاء، إن “تللسقف كغيرها من بلدات سهل نينوى كان قد احتلها عناصر تنظيم داعش مما دفع الأهالي إلى النزوح إلى دهوك واربيل، ولكن بعد بضعة أشهر خرج منها عناصر الدولة الإسلامية، وقامت بحراستها قوات البيشمركة الكوردية وأفراد الحراسات”.

وأضافت “إن هذا العدوان على تللسقف وتدمير بيوتها وعودة عناصر الدولة الإسلامية إليها سوف يخلق رعباً عند أهالي القرى المجاورة ويدفعهم إلى النزوح”، وتساءلت “أما يكفي ما عندنا من عائلات نازحة لا تزال تعيش في المخيمات أو الكرافانات ومن دون مساعدة تذكر، ما عدا ما تقدمه لها الكنيسة والمنظمات الخيرية؟”.

واستصرخت البطريركية الكلدانية “ضمائر المسوؤلين في الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كوردستان والتحالف الدولي وذوي الإرادة الصالحة إلى عمل شيء ملموس لصد هذا العدوان والحفاظ على البلدة من التخريب والنهب وحماية القرى المجاورة وسكانها”.

يذكر ان ناحية تللسقف  تقع شمال مدينة الموصل  و تتوسط الطريق بين قضاء تلكيف وناحية ألقوش وكان يسكنها اكثر من 15000 الآف مواطن، وهم كلدان كاثوليك ويوجد فيها كنيستين وهما كنيسة مار كوركيس وكنيسة ماريعقوب .

شاهد أيضاً

النائبة كلارا عوديشو تشارك في ورشة عمل حول تعزيز حقوق الاقليات في العراق

شاركت النائبة كلارا عن قائمة المجلس الشعبي في ورشة عمل حول تعزيز حقوق الاقليات في …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن