اخبار عراقية

خبير امني: زوال الارهاب من هذه المحافظات مرهون بخطة تامة السرية

المعلومة/ خاص..
شدد الخبير الامني علي الوائلي، على ضرورة عدم الافصاح عن اي عملية امنية يتم تنفيذها بالمحافظات الشمالية والغربية للقضاء على داعش، لافتا الى ان هناك من يأوي الارهابيين خلال العمليات الامنية ويبعدهم عن الانظار.
وقال الوائلي لـ /المعلومة/، ان “الارهاب تمركز في محافظات نينوى وصلاح الدين وديالى وكركوك والانبار، كونه وجد من يأويه ويوفر له الملاذ الامن، اضافة لقربه من القواعد الاميركية التي غالبا ماتقدم له الدعم وخاصة في الانبار وكركوك”.
واضاف ان “القيادة العامة للقوات المسلحة تعيد نفس الخطأ في كل عملية عسكرية تنفذها ضد الارهاب، حيث تعلن عن موعد العملية واهدافها، في حين ان ذلك يتيح للارهابيين التحصن في اماكن اخرى والتغلغل مع سكان المناطق والمنازل التي تأويهم”.
وبين ان “القضاء على الارهاب يحتاج الى تنشيط الدور الاستخباري والعمل بسرية تامة داخل المناطق والاحياء السكنية وتنفيذ عمليات مباغتة من دون الاعلان عن موعد واهداف ومحاور تلك العملية”. انتهى 25ن

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5
الوسوم

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق