خبير أمريكى يؤكد: الوقاية أقوى وسيلة للتغلب على المرض من السرطان إلى الخرف

خبير أمريكى يؤكد: الوقاية أقوى وسيلة للتغلب على المرض من السرطان إلى الخرف
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار الرياضية العربية والعالمية,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر خبير أمريكى يؤكد: الوقاية أقوى وسيلة للتغلب على المرض من السرطان إلى الخرف

كشف الدكتورويليام لى، بجامعة هارفارد، عن الأطعمة التى يمكن أن تنقذ حياتك، موضحا أنه يمكن لمركبات معينة فى بعض الأطعمة أن تعزز دفاعات الجسم الطبيعية، وأن أقوى وسيلة للتغلب على المرض هى الوقاية منه.

اطعمة تحمى  الــ DNA

وقال الدكتورويليام لى، إن الأطعمة المدرجة أدناه ستساعد فى دعم نمو وصحة الأوعية الدموية، نعلم جميعًا أن اتباع نظام غذائى جيد أمر مهم للصحة المثلى، ولكن طبيبًا أمريكيًا مرموقًا أكد أن مركبات معينة فى بعض الأطعمة يمكن أن تعزز الدفاعات الطبيعية للجسم ضد الأمراض التى تهدد الحياة. وأشارت صحيفة ديلى ميل البريطانية، فى تقرير لها اليوم الاثنين، إلى أنه كطبيب عالج الآلاف من المرضى، وعالم يعمل فى طليعة الطب الحديث، فإن الدكتور ويليام لي خبير جامعة هارفارد مقتنع بأن أقوى وسيلة للتغلب على المرض، من السرطان إلى الخرف، هى الوقاية منه فى المقام الأول.

الغذاء يحمى من الامراض

ويعتمد عمله على دراسة 5 أنظمة دفاع رئيسية فى الجسم: نظام المناعة لدينا، وخلايانا الجذعية، وحمضنا النووي، والبكتيريا المعوية لدينا، والعمل المتطور للأوعية الدموية لدينا، عندما تعمل بشكل جيد، فإنها تجعلنا في صحة جيدة، ولكن العمر، والخمول ، والإجهاد، واتباع نظام غذائي سيء، و تلوث الهواء، والدخان، والمواد الغذائية المصنعة،كلها عوامل تساعد فى الاصابة بالأمراض..

اطعمة تجدد خلايا الجسم

واستفاد الدكتور لى من أكثر من 30 عامًا من الأبحاث الطبية، وأكثر من 700 دراسة علمية لتحديد الأطعمة التي تدعم هذه الأنظمة بشكل أفضل، باستخدام هذه النتائج، كتب كتابًا جديدًا جديدًا سيتم نشره حصريًا في هذه الصفحات المكونة من 4 صفحات، كجزء من شهر الصحة الجيدة في .Daily Mail

تشجيع البكتيريا الصديقة

كل يوم من هذا الأسبوع، سنسلط الضوء على أحد الأنظمة الخمسة، ونكشف عن أطعمة معينة تدعمها، بدءًا من اليوم ربما بأهمها،وهو النظام الذي يدعم نمو وصحة الأوعية الدموية. نحن بالفعل في نقطة تحول في مكافحة المرض، كل واحد منا لديه فرصة هائلة لتولي مسؤولية حياتنا باستخدام الطعام لتحويل صحتنا. ويتم إعداد أنظمتنا الصحية لتتدخل بمجرد أن يتم الإعلان عن وجود المرض، لكن هذا جعل عددًا كبيرًا من الأشخاص الذين يعتمدون على الأدوية المكلفة التي لا يمكنها في كثير من الأحيان إعادتهم إلى صحتهم، مع ارتفاع عبء المرض، تتراجع أنظمة الرعاية الصحية حول العالم، تحت هذه الضغوط المالية الهائلة.

فوى جهاز المناعة

وأضاف الدكتور ويليام لى، أعتقد أن الطريق الأفضل للصحة المثلى، وحياة طويلة خالية من الأمراض يكمن في تناول الطعام المناسب، وبفضل تقنيات الاختبارات العلمية المتطورة، يمكننا تحديد المركبات المحددة في بعض الأطعمة التي تؤدي إلى عمليات مكافحة الأمراض، ودعمها للجسم. وقال تعني هذه الثورة في المعلومات، أننا يمكن أن نكون أكثر تطوراً بكثير من خلال خياراتنا الغذائية، واختيار الأطعمة لدعم وظائف محددة حتى يمكننا اقتراح “جرعة الطعام” الدقيقة، لتعزيز دفاعك ضد الخرف، وارتفاع ضغط الدم، والتهاب المفاصل الروماتويدي، أو النوع الثانى من داء السكري، نعلم جميعًا أن القول “تفاحة يوميًا تبقيك بعيدا عن الطبيب”، أصبحنا الآن نعرف أن هذا صحيح، فالتفاح مصدر كبير من المغذيات النباتية والفيتامينات والألياف. ولكن لدينا الآن أدلة بحثية تبين أن تفاحة واحدة،  تحتوي بالتحديد على المركبات النشطة بيولوجيًا (وهي حمض الكافيين وحمض الفوليك) الذي يحتاجه جسمك للمساعدة في محاربة آليات سرطان المثانة، والقولون، والرئة، على وجه التحديد، فقد وضعنا مثل هذه النتائج في نقطة تحول مهمة في مكافحة المرض. وقال، أظهر بحثي أن صحتنا محمية بسلسلة من خمسة أنظمة دفاعية رائعة، تعمل بجد للحفاظ على عمل خلايانا وأعضائنا بسلاسة، إن هذه الأنظمة تعمل على حمايتنا من خلال مقاومة الأخطار المنتظمة التي نواجهها جميعًا يوميًا (مثل تلوث الهواء والشيخوخة)، وعن طريق تحفيز عملية الشفاء عند الإصابة بالمرض، وهم: الجهاز المناعي، والخلايا الجذعية، والحمض النووي، والبكتيريا المعوية الخاصة بك، والعمل المتطور للأوعية الدموية (عملية تسمى تكوين الأوعية). عندما تعرف ماذا تأكل لدعم كل دفاع صحي، يمكنك استخدام نظامك الغذائي للتغلب على المرض، مضيفا نحن نعلم الآن أن بعض المركبات الموجودة في أطعمة معينة لها تأثير قوي على بعض أو كل هذه الأنظمة التي تعمل على تنشيط ودعم قدراتها للحفاظ على صحتنا.

قوى دمك

وأكد أن معظم الأطعمة الأفضل هي الخضروات والفواكه، والتي تفسر إلى حد ما الآثار الصحية المترتبة على النظم الغذائية المستندة إلى النباتات، والسبب في أننا نحث على تناول خمس حصص (أو أو أكثر من الفاكهة والخضروات يوميا، ولكن الآن يمكننا تحديد الأطعمة التي تدعم كل نظام دفاع على وجه التحديد، وهذا هو المفتاح لاستخدام نظامك الغذائي للحفاظ على الصحة والتغلب على الأمراض. وأوضح أنه يتم الآن اختبار الأغذية باستخدام نفس العمليات التي تم استخدامها لتطوير الأدوية، وتظهر الدراسات على وجه التحديد كيف يمكن لبعض الأطعمة تنشيط كل نظام. اختار الأطعمة المناسبة كل يوم، وأن تكون واثقًا من أنك تبذل أفضل ما في وسعك لحماية نفسك من المرض، مؤكدا أن الجميع يخاف من المرض، فإذا كان هدفك هو الحفاظ على صحتك، وخاصة إذا كنت تعاني من مرض ما، فأنت تريد معلومات موثوقة تستند إلى العلم والواقع، وخطوات عملية يمكنك اتخاذها لتحسين وضعك. وأضاف، لا يوجد عامل واحد في حياتنا سيمنع المرض، لكن بحثي يظهر أن لدينا شيء أفضل، فهناك طريقة لتعزيز أنظمة الدفاع الخاصة بنا، وبالتالي فإن الجسم سيشفي نفسه. من خلال تعزيز أنظمة الدفاع فى جسمك، وإبقائها في حالة جيدة، سيكون لديك فرصة أفضل للتغلب على الأمراض، وتحسين نوعية حياتك.

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر خبير أمريكى يؤكد: الوقاية أقوى وسيلة للتغلب على المرض من السرطان إلى الخرف نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

5 أخطاء تقع فيها الأمهات مع طفلها الرضيع

5 أخطاء تقع فيها الأمهات مع طفلها الرضيع زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن