اخبار منوعة

حوار| سالي الحسيني: أحمد مالك الأنسب لشخصية نزار بـ”السباحتان” وتمسني القضايا العربية

نعرض لكم متابعي موقعنا الكرام هذا الخبر بعنوان : حوار| سالي الحسيني: أحمد مالك الأنسب لشخصية نزار بـ”السباحتان” وتمسني القضايا العربية  . والان الى التفاصيل.

حوار – منى الموجي:

بعد أيام قليلة من عرضه في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي ، ضمن الاختيار الرسمي خارج المسابقة الدولية في الدورة 44 ، عرضت منصة الترفيه العالمية “نتفليكس” فيلم “السباحان” للمخرجة سالي الحسيني. لتلقي ردود فعل واسعة مدحاً لها ، وممتدحة بكل عناصرها ، إضافة إلى الاستقبال الحماسي. التي اختبرها صناع العمل من جمهور المهرجان ، وتطرقوا إلى تفاعلهم بالدموع والضحك والكلمات الساحرة والمؤثرة. “مصراوي” أجرى المقابلة التالية مع مدير العمل.

بعد 10 سنوات من تقديم فيلم “أخي الشيطان” ، قدمت المخرجة سالي الحسيني فيلمها “السباحان” ، وعن استغراقها كل هذا الوقت ، أوضحت أنها كانت مشغولة بأشياء كثيرة وأن تركيزها لم يكن بالكامل. مع الفيلم ، حيث حضرته حوالي 4 سنوات ، ثم توقف الإعداد بسبب انتشار كوفيد 19 ، وطوال الفترة الماضية كان يعمل على إخراج الأعمال التليفزيونية وكتابة الأفلام ، بالإضافة إلى مرحلة البحث عن تمويل “السباحان” ، حيث كانت تطلب المال للإنتاج ، وهو ما احتاجه لفترة طويلة.

تعيش سالي في حالة من السعادة بسبب استقبال الجمهور الحماسي في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي للفيلم ، قائلة: “كنت أتمنى أن يحدث هذا ، لكنني لم أتوقع أن يكون كثيرًا ، وكانت هذه هي المرة الأولى” عرضنا الفيلم على جمهور عربي ، ووجدت الدفء في رد فعلهم ، فقد ارتبطوا بالقصة ، وشعروا أنها حقيقية ، شعرت بحبهم وضحكهم وبكائهم ، جمهور حقيقي يشاهد العرض ، يتأثر ويتأثر تصفيق خاصة في مشهد فوز يسرى مارديني بأولمبياد ريو.

وحول الاختلاف بين استقبال الجمهور العربي للفيلم والجمهور الغربي ، حيث سبق أن عرض فيلم “السباحان” في عدة مهرجانات منها “مهرجان لندن السينمائي” و “تورنتو” ، قالت: كانوا مهتمين برؤية شيء لم يروه من قبل ، ولم يروا تفاصيل الرحلة التي قام بها اللاجئون “. ومقدار المعاناة التي نختبرها. كما اهتموا بتقديم هذا النموذج للمرأة العربية ، كما أنهم لم يروه من قبل. هذه الصورة لنساء عربيات لم يعرفوهن. شاهدوا كيف تسعى لتحقيق أحلامها. ربما يعرفون المزيد عن الرجال ، لكن المرأة لم تحدث.

وأشارت سالي إلى أنها اختارت أيضًا أن تعكس وجهة نظر غربية موجودة ، مثل تجربة يسرا وسارة مارديني ، ضمن “السباحين” من خلال مشهد المدرب الألماني الذي يرى عبورهما البحر للسباحة إنجازًا ، فيما يسرا. يرى أن آخرين ماتوا بسبب هذه الرحلة: “قصدت أن أبين أن هذا التناقض يضمن الاختلاف بين العرب ونظرة الغرب لمعاناة اللاجئين ، وعدم معرفتهم بما يحدث. الأمر مأساوي وهم كانوا محظوظين فقط ، لأنهم اجتازوا الرحلة ، لكن هناك من مات غرقاً بسبب رحلات مماثلة.

كما اختارت سالي أن ترمز إلى بحث الفتاتين والأسرة السورية عن الحرية والخروج من السجن الذي وضعوا فيه ، حتى لو كان منزلهم ، بسبب أهوال الحرب في بلادهم ، من خلال مشهد لطائر يغادر القفص في غرفة البنات بمنزلهن في سوريا.

صنع فيلم عن اللاجئين ومعاناتهم في رحلة محفوفة بالمخاطر ليس بالمهمة السهلة ، حيث تواجه سالي تحديًا كبيرًا. يجب أن تجعل الجمهور يشعر بنفس مشاعر الخوف والقلق ، معتقدة أنها النهاية ، قبل أن يعود إليه الأمل ، وهو ما نجحت سالي في تحقيقه ، على حد قولها. الفيلم صعب جدا وخاصة المشاهد المائية. كان علينا أن نقدمها بشكل حقيقي ، لنقل كل ما عاشوه ، والتصوير في الماء ليلًا كان أمرًا خطيرًا ، لكن كان من المهم جدًا بالنسبة لي تقديم تجربة لما يمر به اللاجئون في هذه الرحلة ، وكل هذا الجو الصادق جعل الفنانين يؤدون المشاهد أحسنت ، التي وصلت للجمهور وكأنهم يتابعون بالفعل رحلة اللاجئين ويشعرون بمعاناتهم في البحر وكيف عبرواها.

وبخصوص اختيار الفنانة السورية كندة علوش لتقديم دور الأم ، أكدت أنها تبحث عن أفضل الممثلين لتقديم الأدوار ، ووصفت كندة بأنها من أذكى الممثلات السوريات.

أما عن اختيار الفنان الفلسطيني الكبير علي سليمان ، باعتراف سالي بأنه ممثل رائع ، لكن اختياره كان أيضًا لسبب آخر ، فهو يشبه إلى حد بعيد الشخصية الحقيقية والد السباحتين يسرا. وسارة مارديني.

وتصف سالي الممثل المصري أحمد مالك بأنه الأنسب لتقديم شخصية ابن عمه “نزار” لما يمتلكه من طاقة.

تهتم سالي بمناقشة القضايا العربية في المجتمعات الغربية ، وحول ذلك تقول: “ما أفهمه أنني عشت في القاهرة حتى بلغت السادسة عشرة من عمري ، وبعد ذلك انتقلت إلى لندن لفترة طويلة ، لذلك أنا اخترت تقديم ما أفهمه: الحديث عما يوحد المجتمعين والاختلافات ، كلهم ​​”. الأمور سهلة إلى حد ما بالنسبة لي ، وأريد أن أتحدث عن العديد من القضايا في الدول العربية ، فهي قضايا تمس قلبي.

فيلم “Two Swimmers” هو ثاني فيلم طويل للمخرجة البريطانية المصرية سالي الحسيني ، شاركت في كتابته مع الكاتب المسرحي وكاتب السيناريو جاك ثورن. الفيلم من بطولة الأختين اللبنانيين منال وناتالي عيسى ، مع النجم المصري أحمد مالك ، والنجم الفلسطيني علي سليمان ، والنجمة السورية كندة علوش ، بالإضافة إلى الألمانية ماتياس شفايغوفار ، مع جيمس كريشنا فلويد وإلمي رشيد علمي. تم تصوير الفيلم في المملكة المتحدة وتركيا وبلجيكا ، وتم إنتاج الفيلم من قبل تيم بيفان وإريك فلنر من عنوان العمل ، مع المنتجين علي جعفر وتيم كولي والمنتج التنفيذي ستيفن دالدري.

يروي الفيلم القصة الحقيقية للسباحتين السوريتين ، يسرا وسارة مارديني ، اللتين انطلقتا في رحلة للهروب من الحرب في سوريا ، بالسباحة عبر أمواج البحر الأبيض المتوسط ​​، وأخيراً للمنافسة في أولمبياد ريو دي جانيرو عام 2016.

 

حوار| سالي الحسيني: أحمد مالك الأنسب لشخصية نزار بـ”السباحتان” وتمسني القضايا العربية

ملاحظة: هذا الخبر حوار| سالي الحسيني: أحمد مالك الأنسب لشخصية نزار بـ”السباحتان” وتمسني القضايا العربية نشر أولاً على موقع (مصراوي) ولا يتحمل موقعنا مضمونه بأي شكل من الأشكال.
يمكنك الإطلاع على تفاصيل الخبر كما ورد من (مصدر الخبر)

 
 

معلومات عن الخبر : حوار| سالي الحسيني: أحمد مالك الأنسب لشخصية نزار بـ”السباحتان” وتمسني القضايا العربية

عرضنا لكم اعلاه تفاصيل ومعلومات عن خبر حوار| سالي الحسيني: أحمد مالك الأنسب لشخصية نزار بـ”السباحتان” وتمسني القضايا العربية . نأمل أن نكون قد تمكنا من إمدادك بكل التفاصيل والمعلومات عن هذا الخبر الذي نشر في موقعنا في قسم اخبار منوعة.

ومن الجدير بالذكر بأن فريق التحرير قام بنقل الخبر وربما قام بالتعديل عليه اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة تطورات هذا الخبر من المصدر.

تابع موقع مانكيش نت على جوجل نيوز

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.