اخبار منوعة

جورجيا تعلن نفاد مخزون القمح فى البلاد وتحذر: المطاحن ستتوقف عن العمل

تعلن جورجيا أن مخزون القمح ينفد في البلاد وتحذر: ستتوقف المطاحن عن العمل

أعلن رئيس اتحاد منتجي الحبوب والدقيق في جورجيا ، ليفان سيلاجافا ، أن مخزون القمح في البلاد قد نفد بالفعل ، وأن المطاحن ستتوقف عن العمل في الأيام المقبلة ، وفق ما أفادت به روسيا اليوم. يأتي ذلك في ظل توجه جورجيا نحو استيراد الدقيق ، بحسب المسؤول الجورجي. قال سيلاجافا: “منذ عدة أشهر ، تم استيراد الدقيق بقوة إلى البلاد ليحل محل القمح ، وقد وصلنا اليوم إلى النقطة التي نفد فيها مخزون القمح الذي كان لدينا من قبل”. وستتوقف المطاحن عن العمل في غضون أيام قليلة “. وأضاف أنه وفقًا للتشريعات الجورجية الحالية ، فإن ضريبة استيراد دقيق القمح صفر ، وسعر القمح اليوم 120 دولارًا للطن. وأشار سيلاجافا إلى أن الأمم المتحدة توصي بذلك. الدول لديها مخزون كاف من القمح لمدة شهرين على الأقل. وتستهلك جورجيا ما يصل إلى 650 ألف طن من القمح سنويًا ، والجمهورية نفسها لا توفر سوى 15٪ من استهلاكها. وفي أبريل الماضي ، قال وزير البيئة والزراعة في جورجيا ، أوتار شاموجيا ، إن السلطات خطة لزيادة كمية القمح المزروع من 15٪ إلى 50٪ من إجمالي الكمية المزمع استهلاكها في السنوات القادمة.

قراءة الموضوع
جورجيا تعلن نفاد مخزون القمح فى البلاد وتحذر: المطاحن ستتوقف عن العمل
كما ورد من مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.