اخبار عربية وعالمية

جنوب السودان يحذر من نزاع حول سد النهضة

أعلن رئيس لجنة الوساطة الجنوبية والمستشار الأمني لرئيس جنوب السودان توت قلواك، أن حل أزمة سد النهضة هو في العودة إلى الحوار، محذرا من اندلاع نزاع في المنطقة.وقال قلواك لصحيفة “الشروق” المصرية، إن حل الأزمة هو في العودة إلى الحوار والتفاوض “حتى لا يتفجر النزاع في الإقليم فتكون له تداعيات خطيرة بسبب تلك القضية”.مادة اعلانيةوأضاف أن بلاده تقدر أن المفاوضات بين الدول الثلاث (مصر، السودان، وإثيوبيا) بشأن سد النهضة استمرت لسنوات طويلة، وأن مصر والسودان سلكتا جميع الطرق الدبلوماسية لحل الأزمة.وفيما يتعلق بالصراع في إقليم تيغراي الإثيوبي عبر قلواك عن استعداد رئيس جنوب السودان سلفا كير لحل الأزمة بين حكومة إثيوبيا والإقليم حرصا على تحقيق الاستقرار.وقال إن بلاده “مهتمة للغاية” بأمن واستقرار دولة السودان، وكذلك مصر، “نظرا للتشابك الحدودي الجغرافي الهام بين مصر والسودان من جانب، وبين السودان وجنوب السودان من جانب آخر”.وحذر من أن “أي تأثير سلبي على دولة استراتيجية كالسودان سيؤثر على البلدين والمنطقة أيضا، ومن ثم نعمل على دعم السودان سياسيا، ودعم الحوار بين جميع الأطراف في إطار المصلحة الوطنية لحل جميع القضايا”.وتابع: “دور جوبا والقاهرة هو دعم الاستقرار السياسي في الخرطوم، وتحقيق الوفاق الوطني بين المكونين المدني والعسكري، لاسيما أن هناك قضايا قومية مثل اتفاق سلام جوبا، وإذا اضطربت الأوضاع في البلاد هذا يعني انهيار اتفاق السلام، ونحن حريصون على عدم العودة للحرب مجددا”.

ودعا قائد الحركة الشعبية ــ شمال عبدالعزيز الحلو ورئيس حركة جيش تحرير السودان عبدالواحد نور للتوقيع على اتفاق السلام، مؤكدا استعداد الحلو للتفاوض مع الحكومة في منتصف نوفمبر المقبل.وعلق: “إذا كان هناك استقرار للأوضاع في السودان لكانت المفاوضات قد بدأت مع الحكومة، ولكن الأمر حاليا يتوقف على استقرار الداخل السوداني، ومتى ما تكون الحكومة جاهزة فنحن جاهزون للتفاوض”.

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.