اخبار عربية وعالمية

تفاصيل جديدة عن فرار جلبوع.. رمال في أنابيب الصرف الصحي وكلاب تنبح وحارس يشاهد التلفاز


كشف موقع “واللا” الإسرائيلي ملابسات جديدة حول عملية هروب المعتقلين الفلسطنيين الستة من سجن جلبوع الإسرائيلي شديد الحراسة.
وقال مصدر لموقع “واللا” إن “الشرطي الذي أوكلت إليه مهمة المراقبة، وأمضى ليلته تلك في مركز الرقابة والمتابعة في السجن لم يكن ينظر إلى الكاميرات المثبتة داخل السجن وخارجه”.
وأوضح أن الشرطي كان يشاهد أحد البرامج على التلفزيون ولذلك لم ينتبه لكاميرات المراقبة التي وثقت عملية هروب الأسرى الفلسطينيين.وكشف المصدر الأمني أن حالة الإنذار فعلت في السجن لدى هروب الأسرى “لكن الشرطي لم ينتبه لها أيضا واستمر في متابعة التلفاز”.وقالت سلطة السجون الإسرائيلية إنها لن تتطرق إلى هذه المعلومات في الوقت الراهن، مشيرة إلى أن التحقيق مستمر.وأوضح موقع “واللا” أن أول أسيرين خرجا من فوهة النفق كانا زكريا الزبيدي ومحمود عارضة، وعندها بدأت كلاب الحراسة بالنباح وبالتالي فعّلت حالة الإنذار التي تستند لنباح الكلاب لإعلان التأهب.وقال إن منظومة السجن المتطورة تعمل على النحو التالي: “في حال نبح الكلاب يعلن الإنذار من خلال جهاز استشعار، ثم توجه الكاميرات أوتوماتيكيا إلى المنطقة التي نبحت فيها الكلاب وتوثق كل حركة في المكان”.ويؤكد الموقع أن “المنظومات عملت بشكل طبيعي وسليم، لكن الحارس كان منشغلا بالتلفاز”.كما كشف الموقع أيضا أن الكاميرات وثقت عملية هروب الأسرى وخروجهم من فوّهة النفق الذي حفروه وأن زكريا الزبيدي كان من أوائل الذين خرجوا، مشيرا إلى أنه بعدما خرج الجميع ظل أسير واحد لم يستطع الخروج من الحفرة بسهولة حيث وثقت الكاميرات كيف ساعده باقي الأسرى على الخروج.
وكشف أيضا أن الأسرى الستة تربصوا عند فوهة النفق نحو عشرين دقيقة ثم انطلقوا إلى المنطقة الزراعية المتاخمة للسجن، كما تظهر كاميرات المراقبة التي حصلت عليها القوات الأمنية الإسرائيلية لاستكمال التحقيق.ويتضح أيضا حسب الموقع أنه وقبل أيام قليلة فقط من هروب الأسرى، اشتكى عدد من “أسرى العمل”، وهم الأسرى الذين يعملون في السجن ويساعدون في كل ما يتعلق بالترميم والبنية التحتية، من أنهم شاهدوا كمية من الرمال في أنابيب الصرف الصحي.شكوى “أسرى العمل” وصلت إلى إدارة السجن وتمت الاستعانة بشاحنة خاصة لمياه الصرف الصحي كما كشف هؤلاء أيضا أن بعض براميل القمامة في السجن تحتوي على كمية من الرمال، وقد لفتوا انتباه السجانين لهذا الأمر “لكن قيل لهم إن كل شيء على ما يرام، اتركونا نعمل”.المصدر: موقع “واللا” العبري

 

قراءة الموضوع تفاصيل جديدة عن فرار جلبوع.. رمال في أنابيب الصرف الصحي وكلاب تنبح وحارس يشاهد التلفاز كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.