تعزية عن روح الفقيد الاب قرياقوس ميخو من الرعية الكلدانية في السليمانية

z

بالغ الأسى والأحزان تلقت الرعية الكلدانية في السليمانية خبر رحيل الاب قرياقوس ميخائيل بسبب مرضه، وبهذه المناسبة الأليمة اقيم مساء الاحد المصادف 18/ 9/2016 في كنيسة مار يوسف للكلدان تعزية عن روح الاب الفقيد وحضرها الاب ايمن عزيز وأعضاء المجلس الرعوي وجمع من المؤمنين، ويذكر ان الفقيد خدم رعية السليمانية لمدة عشرة سنوات، حيث انتقل ظهر الاربعاء 7 ايلول 2016 الى الاخدار السماوية في مستشفى ازادي دهوك بسبب نزف دموي في المخيخ وأقيمت مراسيم الجناز والدفنة في دير السيدة في القوش.
تتقدم رعية السليمانية بالتعازي القلبية الى الرهبنة الانطونية الهرمزدية الكلدانية، والى ذويه تعازيهم الحارة رافعين صلواتهم إلى الأب السماوي أن يغمد الفقيد في دياره السماوية، معزين جميع أقاربه وأبناء الكنيسة الكلدانية من المؤمنين ورجال الاكليروس بهذه المناسبة الأليمة.
الراحة الابدية نطلبها للفقيد الراحل ارحمه يا رب برحمتك الواسعة، والصبر والعزاء نطلبه لذويه وكنيسته ومحبيه.
ولد الاب قرياقوس بن عبد الاحد بن ميخائيل في عقرة عام 1952. دخل الرهبنة عام 1966، تعين في ميتم البطريركية في الدورة. أُرسل إلى معهد شمعون الصفا الكهنوتي في بغداد، حيث تابع دروسه الفلسفية واللاهوتية ورسم كاهناً في كاتدرائية أم الاحزان عام 1978، تعين مدبراً في المعهد نفسه ثم مسئولا للمدرسة الرسولية في دير مار كوركيس، نقلت خدماته إلى كنيسة السليمانية وأبرشية عقرة من 1982 م الى سنة 1991، والتحق بالخدمة الالزامية لمدة عام واحد، اصبح مدبراً للرهبانية وتجددت رسالته في كنيسة السليمانية، حتى انتقاله لخدمة المؤمنين في بغداد، تعين رئيساً عاماً للرهبانية من قبل المجمع الشرقي في روما لمدة ستة أعوام من (1994 – 2000)، وفي عهده نقل مقر الرئاسة العامة إلى دير مار انطونيوس في بغداد. وأصدر نشرة ربنوت الناطقة بلسان حال الرهبانية عام 1996، تعين معاوناً لرئيس دير مار كوركيس ومسئولا للمدرسة الرسولية عام 2000.
خدم في السليمانية من سنة 1982 م الى سنة 1991.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البابا يحتفل بالقداس في الفاتيكان لمناسبة اليوم العالمي للفقراء

البابا يحتفل بالقداس في الفاتيكان لمناسبة اليوم العالمي للفقراء الفاتيكان نيوز 2018/11/18 ترأس البابا فرنسيس …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن