تحذيرات شديدة اللهجة في فندق إقامة محمد صلاح بلبنان

كشفت تقارير صحفية لبنانية، اليوم الأربعاء، عن قيام الفندق المُقيم به الدولي المصري محمد صلاح، نجم المنتخب الوطني، والمحترف ضمن صفوف ليفربول الإنجليزي، بتوجيه تحذيرات شديدة اللهجة لموظفيه، بعدم التقاط الصور التذكارية والتصوير مع هداف البريميرليج موسم 207-2018.

وقالت صحيفة «بنتجبيل» اللبنانية، إن قرار الفندق -والذي طلب مسئولوه عدم ذكر اسمه كنوع من الأمان للاعب- إن محمد صلاح هو من طلب ذلك، وكان ذلك بناء على رغبته في قضاء إجازته في هدوء.

ووصل هداف ليفربول والمنتخب المصري، إلى لبنان الجمعة الماضي، برفقة زوجته وابنته مكة لقضاء العطلة الصيفية قبل انضمامه إلى مدينة ليفربول الإنجليزية لبدء الموسم الجديد مع ناديه، حيث يقيم حاليًا في فندق Le Grey بوسط بيروت، وتعمّد إخفاء وجهه أثناء تجواله في العاصمة.

وعلى الرغم من محاولات صلاح إخفاء هويته، انتشرت صوره برفقة نجلي الوزير السابق الياس بوصعب والفنانة جوليا، وذلك في أحد المتاجر الشهيرة في لبنان، وصورة أخرى برفقة الصحفي معتز شحادة.

وكان محمد صلاح يخشى من تجمع المعجبين حوله لالتقاط الصور التذكارية معه، كما حدث معه في مصر عندما تجمع المئات أمام منزله في «مدينتي» ولكن يبدو أن الأمر قد اختلف، حيث تعرف عليه عدد كبير من المعجبين وقاموا بالتقاط الصور معه.

وكان أعلن نادي ليفربول الإثنين الماضي، رسميًا تجديد عقد نجم الفريق الأول محمد صلاح، بعقد يمتد حتى نهاية 2022-2023 وراتب أسبوعي قدره 200 ألف جنيه استرليني، ليصبح بذلك الدولي المصري صاحب الأجر الأعلى في تاريخ «الريدز».

وقطع ليفربول الطريق عن العديد من الأندية الأوروبية الكبيرة، التي كانت تعسى للظفر بخدمات صاحب القدم اليسرى الساحرة، خاصة بعد مستواه الرائع في الدوري الإنجليزي الممتاز، فضلًا عن دوره البارز في وصول «الريدز» إلى نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا، أمام العملاق الإسباني ريال مدريد.

 

 

الخبر كما ورد من المصدر

 

شاهد أيضاً

تقرير.. 3 جوائز عالمية تعكر صفو موسم صلاح الاستثنائي

تقرير.. 3 جوائز عالمية تعكر صفو موسم صلاح الاستثنائي زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.