بيان من البطريركية الكلدانية

BP-Logo

اعلام البطريركية
بين حين وآخر تخرج جهة معينة او شخص معين بتصريح غريب ومسيء الى المكون المسيحي، نذكر على سبيل المثال تصريحا كهذه: لا مستقبل للمسيحيين في العراق، ولا مستقبل للمسيحيين في الشرق أو لا مستقبل للمسيحيين في العراق، كما صرح قبل يوم عضوْ من جمعية إغاثة كاثوليكية. هذه التصريحات مشوشة وتخلق احباطا عند المسيحيين، بدل تشجيعهم وتدعمهم!
من له الحق في القرار هم المسيحيون ولا يقبلون ان ينوب عنهم احد في تقرير مصيرهم. المسيحيون عانوا ولا يزالوا يعانون من ظلم وإرهاب كما عانى ويعاني اخوتهم المواطنون الاخرون. ويؤسفنا القول ان الغرب ليس بريئا مما يحصل للمنطقة!.
اننا نؤكد للجميع في الداخل والخارج: ان المسيحيين باقون في ارضهم ومتمسكون بحقوقهم ومتعاونون في عودة السلام والاستقرار والاعمار. يقينا هناك من قرر المغادرة هذا حقه، لكن هناك من قرر البقاء والتواصل وهذا ينبغي ان يشجع ويدعم.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

وفد من المجمع الفقهي السني يزور البطريركية

وفد من المجمع الفقهي السني يزور البطريركية  إعلام البطريركية  زار صباح يوم الاربعاء 21 تشرين …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن