اخبار الرياضة

بوتشيتينو يرفض تخفيض الشرط الجزائى للرحيل عن باريس سان جيرمان

بوتشيتينو يرفض تخفيض الشرط الجزائى للرحيل عن باريس سان جيرمان

يرفض المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو تقليص قيمة البند الجزئي في عقده لمغادرة العاصمة الفرنسية هذا الصيف. تعاقد الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو مع باريس سان جيرمان حتى يونيو 2023 ، لكن مسؤولي النادي قرروا إنهاء عقده من أجل تعيين مدرب جديد يمكنه تحقيق حلم النادي بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا. وذكرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية ، أن مدرب باريس سان جيرمان ماوريسيو بوكيتينو رفض تخفيض قيمة شرطه الجزائي ، والذي يتراوح بين 15 إلى 20 مليون يورو ، لترك القيادة الفنية لـ “باريس سان جيرمان” قبل نهاية الموسم الجاري. عقده الموسم. وأضافت الصحيفة أن إدارة نادي باريس ما زالت في مفاوضات مستمرة مع المدرب الأرجنتيني من أجل تخفيض قيمة الشرط الجزائي في عقده ، لكن الطرفين لم يتوصلا بعد إلى اتفاق حاسم لإنهاء هذا الملف. وضع مسؤولو باريس سان جيرمان مدرب ليل كريستوف جالتير على رأس قائمة المرشحين لخلافة بوكيتينو.

 

قراءة الموضوع بوتشيتينو يرفض تخفيض الشرط الجزائى للرحيل عن باريس سان جيرمان كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.