اخبار الرياضة

بواتينغ ينفي اعتداءه على شريكته السابقة

( اخبار رياضية – العربية ) – بواتينغ ينفي اعتداءه على شريكته السابقة

نفى جيروم بواتينغ، مدافع منتخب ألمانيا وفريق بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم السابق، يوم الخميس، أمام محكمة في ميونخ مزاعم بالاعتداء على شريكة سابقة له قبل ثلاث سنوات.وأفاد بواتينغ خلال مثوله أمام إحدى المحاكم الجزئية بأنه لم يضرب أو يصب شريكته السابقة خلال قضائهما عطلة كاريبية عام 2018 في جزر تركس وكايكوس.مادة اعلانيةووجهت إلى بواتينغ “33 عاما” تهمة الأذى الجسدي الجسيم والإساءة اللفظية، وقال الادعاء إنه أهان شريكته وضربها، وقام بعضها في رأسها وطرحها أرضا، وألقى عليها بمصباح وكيس تبريد.وقال بواتينغ إن المرأة، وهي أم لطفليهما، أصبحت عنيفة وتسببت في جرح بشفته بعد لعبة ورق. مشيرا إلى أنها سقطت عندما حاول دفعها بعيدا.وأضاف اللاعب أن الخلاف كان يدور حول كيفية تنظيم المستقبل، حيث بدا أنه مستعد لمغادرة ميونخ، متوجها لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، موضحا أن الأمور عادت إلى طبيعتها في اليوم التالي.وظهر بواتينغ أمام المحكمة مرتديا بدلة سوداء وقميصا أبيض. تم تحديد يوم واحد فقط لإجراءات المحكمة ويمكن أن يصدر الحكم في وقت لاحق.لم ينتقل بواتينغ لسان جيرمان، لكنه تعاقد مع ناد فرنسي آخر هو أولمبيك ليون.

 

قراءة الموضوع بواتينغ ينفي اعتداءه على شريكته السابقة كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.