بغداد يكسوها الثلج … هل سينقّي قلوب العراقيين ويتصالحون؟

بغداد يكسوها الثلج … هل سينقّي قلوب العراقيين ويتصالحون؟

إعلام البطريركية

في مشهد نادر وجميل غطت الثلوج بغداد ليلة 10-11 من شباط 2020، ومنها مقر البطريركية.

وسؤالنا هو: هل سينقّي الثلج قلوب العراقيين، ويزيل عنهم تراكمات 17 سنة من النزاعات والفساد وتردّي الخدمات، هل سيسكت السلاح ويتنحّى جانباً…فيفسح المجال لفتح صفحة “بيضاء” من العلاقات الطيبة، من أجل السلام والاستقرار والبناء والتقدم. هذا هو أمل الشارع العراقي، وهذا كان موضوع صلاتنا صباح اليوم. عسى ان يحققه السياسيون!

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

البابا يطلب خبرة إرسالية لمدة عام لدبلوماسيي الكرسي الرسولي الجدد

البابا يطلب خبرة إرسالية لمدة عام لدبلوماسيي الكرسي الرسولي الجدد ما أعلنه البابا فرنسيس في …

500
  Subscribe  
نبّهني عن