بعد هجوم فلوريدا.. رواد كنيسة أمريكية يشكرون الله ويرفعون الأسلحة (صور)

اخبار – بعد هجوم فلوريدا.. رواد كنيسة أمريكية يشكرون الله ويرفعون الأسلحة (صور)

(مصراوي)

بعد أيام قليلة من الهجوم على مرسة بولاية فلوريدا ومقتل 17 طالبًا، وقف مئات من رواد إحدى الكنائس في ولاية فلاديلفيا الأمريكية اليوم الأربعاء يحصلون على مباركة لزيجات حاملين أسلحة مثل بنادق القنص “AR-15” التي استعملها المختل الذي نفذ هجوم فلوريدا.

استقبل الرئيس الأمريكي ترامب عدد من ضحايا الهجوم وأسرهم بالبيت الأبيض ودار نقاش كبير في الولايات المتحدة حول كيفية منع حدوث مثل هذه الهجمات مرة أخرى، وكان من بين الحلول هو رفع سن السماح بحيازة الأسلحة والتشديد على امتلاكها.

وفي كنيسة بنسلفانيا، وقفت النساء بجوار الرجال يحملون البنادق الآلية وبعضهم حملوا المسدسات أو ارتدوا تيجانًا من الرصاص فوق الرؤوس.

كنيسة جبال بوكونو التي شهدت التجمع تبعد حوالي 160 كيلو متر عن شمال ولاية فلاديلفيا.

وبحسب وكالة رويترز للأخبار، فقد ارتدى كبار رجال الدين بالكنيسة زيًا ورديًا وحملوا الأسلحة أيضًا. كما أن هذا الاحتفال أو المباركة للزواج بالكنيسة كان مخطط من قبل هجوم فلوريدا في الرابع عشر من فبراير.

ووقف تلاميذ من مدارس مجاورة على مسافة من الحدث يتابعون ما تشهده الكنيسة.

وفي بيان للمتحدث باسم الكنيسة، شون مون، فإن العاملين بالمدرسة التي شهدت إطلاق النار في فلوريدا كان يجب أن يكونوا مسلحين، وهو الاتراح الذي أشار إليه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت سابق وانتقدته نقابة المعلمين بالولايات المتحدة.

وقال مستعينًا بسفر الرؤيا في الإنجيل: “جميعنا مطلوب منه استخدام القبضة القوية وليس في لإلحاق الضرر أو القمع، ولكن من أجل حماية أطفال الرب”.

وتابع المتحدث في بيان: “لو أن مدرب كرة القدم الذي أسرع إلى المبنى للدفاع عن التلاميذ كان مسلحًا لاستطاع حماية عدد من الأرواح وربما إنقاذ نفسه أيضًا”.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

بعد إعلان أرباحه.. بايرن ميونخ الأغنى في ألمانيا

بعد إعلان أرباحه.. بايرن ميونخ الأغنى في ألمانيا زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن