اخبار مسيحية

بعد مرور 10 سنوات على د*اع*ش، أقل من 50 عائلة مسيحية تعود إلى الموصل

نعرض لكم متابعي موقعنا الكرام هذا الخبر بعنوان : بعد مرور 10 سنوات على د*اع*ش، أقل من 50 عائلة مسيحية تعود إلى الموصل  . والان الى التفاصيل.

وكالة فيدس :

 

منذ 10 سنوات، وتحديدًا في 10 حزيران 2014 ارتفعت أعلام رجال الميليشيات الجهادية التابعة للدولة الإسلامية السوداء في جميع أنحاء ثاني أكبر مدينة في العراق الموصل مع انسحاب القوات الحكومية من المدينة. وقبل وصول الجهاديين، كانت 1200 عائلة مسيحية على الأقل تعيش في هذه المدينة.

 

يؤكد المطران بولس ثابت حبيب مكو، أسقف أبرشيّة القوش الكلدانيّة، لوكالة فيدس، انّه بعد استعادة الموصل من الدولة الإسلامية منذ عام 2017، عاد عدد قليل جدًا من المسيحيين إلى ديارهم للاستقرار. ويضيف “نحن نتحدث عن 30 إلى 40 عائلة، وغالبًا ليست مكتملة وتقتصر على كبار السن. تأتي العديد من العائلات وتذهب من أماكن أخرى، فهي لا تمثل وجودًا مستقرًا يمكن ملاحظته”.

 

تُعرف أيام غزو الجهاديين في الموصل بزمن الصدمة والألم، والذي يبدو أنها غيّرت بشكل عميق صورة مدينة وصفت ذات يوم بأنها مكان للتعايش بين الجماعات الدينية المختلفة، بما في ذلك ما يعرف بأنه أحد أقدم الجماعات المسيحية في العالم.

 

قبل عشرين عامًا، كان في الموصل أكثر من 100,000 مسيحي، اندمجوا في نسيج اجتماعي حيث تعايشت الأغلبية السنية مع الشيعة واليزيديين والأقليات الأخرى. بدأ عدد المسيحيين في الانخفاض بعد التدخل العسكري بقيادة الولايات المتحدة الذي أدى إلى سقوط نظام صدام حسين في عام 2003. ومنذ ذلك الحين، ازداد العن*ف الطائفي.

 

في حزيران، قبل عشر سنوات، كانت العديد من العائلات المسيحية قد غادرت الموصل بالفعل قبل الغزو الكامل للمدينة من قبل ميليشيات د*اع*ش. في 12 حزيران، أكدت رئيس أساقفة الكلدان في الموصل آنذاك، إميل شمعون نونا، لوكالة فيدس أن الغالبية العظمى من العائلات المسيحية البالغ عددها 1200 قد غادرت المدينة. كان هو وكهنته قد وجدوا ملجأ في قرى سهل نينوى مثل كرامليس وتلكيف، على بعد بضع عشرات من الكيلومترات من الموصل. في الوقت عينه، نفى الأسقف نونا شائعات عن هجمات على الكنائس من قبل رجال د*اع*ش. وقال رئيس الأساقفة لوكالة فيدس في ذلك الوقت: “تعرضت كنيستنا المكرسة للروح القدس، للنهب من قبل عصابات اللصوص أمس واليوم السابق، بينما استولى د*اع*ش على المدينة”. لكن العائلات المسلمة التي تعيش في المنطقة اتصلت برجال الميليشيات الإسلامية أنفسهم، الذين تدخلوا وأوقفوا أعمال النهب. اتصلت بنا هذه العائلات المسلمة نفسها لتخبرنا أنها تحرس الكنيسة الآن وأنها لن تسمح للصوص بالعودة”.

 

وفي الأسابيع التي تلت ذلك، استمر نزوح آلاف المسيحيين من الموصل. وقد تم “تمييز” منازلهم، إلى جانب منازل الشيعة، كمنازل يمكن مصادرتها من قبل رجال الميليشيات والأتباع الجدد للدولة الإسلامية. واختطف الجهاديون راهبتين وثلاثة صبية مؤقتًا. ثم، في كانون الثاني 2015، طرد رجال الميليشيات من الخ*لافة المعلنة ذاتيًا عشرة مسيحيين كلدان وسريان كاثوليك مسنين من الموصل، كانوا قد تجمعوا في قرى في سهل نينوى وتم إيواؤهم مؤقتًا في ثاني أكبر مدينة في العراق، بعد رفضهم التخلي عن عقيدتهم المسيحية واعتناق الإسلام.

 

خلال الاحتلال الد*اع*شي، أصبحت الموصل العاصمة العراقية للدولة الإسلامية. وبعد عام، في حزيران 2015، سيطر د*اع*ش على ثلث العراق وما يقارب من نصف سوريا، ويهدد ليبيا ويستفيد من انتماء عشرات الجماعات المسلحة في الشرق الأوسط وأفريقيا. وقد استمرت العملية العسكرية التي أقيمت لإنهاء هذه الهيمنة على الموصل في عام 2017 لعدة أشهر ومرت بمراحل دموية للغاية.

 

قال المطران بولس ثابت مكو لوكالة فيدس: “بعد سبع سنوات ، أعتقد أن أكثر من 90٪ من المسيحيين الذين فروا من الموصل لا يخططون للعودة. ما رأوه وعانوه خلق جدارًا نفسيًا. تم طرد البعض، وشعر آخرون بالخيانة. لا نعرف ما إذا كان الوضع سيتغير. اليوم، يعيش الكثيرون في عنكاوا، منطقة أربيل التي يسكنها المسيحيون، ويشعرون بأمان أكبر، وهناك المزيد من فرص العمل. إنهم لا يعتقدون أنهم سيعودون إلى مدينة تغيّرت كثيرًا عما كانت عليه عندما عاشوا هناك. لم يتعرفوا عليها”.

 

 
 

بعد مرور 10 سنوات على د*اع*ش، أقل من 50 عائلة مسيحية تعود إلى الموصل

ملاحظة: هذا الخبر بعد مرور 10 سنوات على د*اع*ش، أقل من 50 عائلة مسيحية تعود إلى الموصل نشر أولاً على موقع (ابونا) ولا يتحمل موقعنا مضمونه بأي شكل من الأشكال. يمكنك الإطلاع على تفاصيل الخبر كما ورد من (مصدر الخبر)

  

معلومات عن الخبر : بعد مرور 10 سنوات على د*اع*ش، أقل من 50 عائلة مسيحية تعود إلى الموصل

عرضنا لكم اعلاه تفاصيل ومعلومات عن خبر بعد مرور 10 سنوات على د*اع*ش، أقل من 50 عائلة مسيحية تعود إلى الموصل . نأمل أن نكون قد تمكنا من إمدادك بكل التفاصيل والمعلومات عن هذا الخبر الذي نشر في موقعنا في قسم اخبار مسيحية. ومن الجدير بالذكر بأن فريق التحرير قام بنقل الخبر وربما قام بالتعديل عليه اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة تطورات هذا الخبر من المصدر.

 

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!