برشلونة يسعى لمصالحة جماهيره ضد خيتافي اليوم في الدوري الإسباني

يسعى فريق برشلونة لمصالحة جماهيره عندما يستضيف خيتافي في الخامسة مساء اليوم بملعب “كامب نو”، ضمن منافسات الجولة الـ 24 من الدوري الاسباني “الليجا“. بعدما قدم الفريق أداءا متواضعا في الأسابيع الأخيرة دفعت الجماهير للقلق حول مستقبل النادي هذا الموسم والذى قد يغادر دون أي تتويج بعدما ودع كأس ملك إسبانيا من ربع النهائي أمام أتلتيك بيلباو، بجانب الأداء المتواضع في الدوري وآخرها الخسارة أمام فالنسيا بنتيجة 2 – 0 في ملعب “الميستايا”، وهي الهزيمة التي فقد على أثرها برشلونة صدارة “الليجا”، فيما فاز بصعوبة بالغة على ليفانتي وريال بيتيس بنتيجة 2 – 1، و3 – 2 على الترتيب بمسابقة الدوري الاسباني.

برشلونة ضد خيتافي

ويحتل برشلونة المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الاسباني برصيد 49 نقطة، خلف ريال مدريد صاحب الصدارة بفارق ثلاث نقاط، ويسعى الفريق لتصدر المسابقة مؤقتا قبل مباراة الملكي مع سيلتا فيجو غدا بينما يحتل خيتافي المركز الثالث برصيد 42 نقطة.

ويدخل خيتافى مباراة اليوم متسلحا بـ4 انتصارات متتالية في الليجا ولن تكون مهمة برشلونة سهلة في الخروج من مباراة اليوم بالنقاط الثلاث خاصة وأن الفريق المدريدي يستهدف انهاء الموسم في أحد المراكز المؤهلة إلى بطولتى أوروبا في الموسم المقبل، كما يعاني برشلونة العديد من الغيابات في مباراة خيتافي اليوم أبرزها لويس سواريز وعثمان ديمبلي بسبب الاصابة، وكليمنت لينجليت بسبب الايقاف بعدما حصل على البطاقة الحمراء في المباراة الماضية أمام ريال بيتيس.

ويعانى كيكي سيتين المدير الفني لبرشلونة من تراجع ثقتة الجماهير بعدما فشل في إعادة بريق الفريق عقب تعيينه الشهر الماضي خلفًا لإرنستو فالفيردي، ويسعى لمصالحة الجماهير الغاضبة ولو بشكل مؤقت بتقديم مباراة كبيرة أمام خيتافي.

من ناحية أخرى، ظهر إرنستو فالفيردي، المدير الفني السابق لبرشلونة لأول مرة منذ إقالته من منصبه، في يناير الماضي حيث تواجد بملعب سان ماميس الخاص بناديه السابق أتلتيك بيلباو الخميس الماضي لتسلم جائزة “القدوة” بمؤتمر بيلباو الدولي لكرة القدم، وقال فالفيردي في مؤتمر صحفي عقده على هامش المؤتمر: “أنا بعيد حاليا عن كرة القدم ولا أشاهد المباريات، والمباراة الوحيدة التي شاهدتها هذا الشهر كانت بين برشلونة وأتلتيك بيلباو في الكأس والتي خسرها البلوجرانا بهدف، وكانت مشابهة لمباراتنا ضدهم في افتتاح الليجا، ولا أريد الحديث عنها وإثارة الجدل حاليا“.

وعن المنافسة في الدوري الإسباني هذا الموسم قال: “ريال مدريد قوي ويركز بشكل كبير على الدوري واعتقد أنهم الأقرب“. وأضاف قائلا: “أعتقد أن الفوز بكأس السوبر الإسباني مع أتلتيك بيلباو ضد برشلونة كان أفضل ما حدث في مسيرتي المهنية لأني أنحدر من تلك المدينة ودربت فريقها وتبقى تجربة مميزة بالنسبة لي دائما.”

وعن الخروج من دوري أبطال أوروبا في عامين متتاليين ضد روما وليفربول بطريقة متشابهة قال: “الموقفان مختلفان، ففي روما لم ننه المباراة بشكل جيد، رغم أننا كنا نعتقد أننا قادرون على التأهل، أما ليفربول، فالهدف الأول كان السبب في إقصائنا، لأننا بعده تلقينا هدفين في دقيقة“.

وأضاف مدرب برشلونة السابق قائلا: “يجب أن أغلق صفحة تدريب البلوجرانا واتطلع إلى الأمام.. قررت الصمت لفترة، وسنرى ما سيحدث، انا أحب الأشياء الغريبة، ربما ستكون تجربتي القادمة كذلك، وشعرت بالحماس عندما أخبرني إنييستا أنه ذاهب إلى اليابان“.

 

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

أتلتيكو ضد ليفربول.. استبدال ماني مع بداية الشوط الثاني

أجرى الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، تغييرا غريبا باستبدال نجم الفريق السنغال …

500
  Subscribe  
نبّهني عن