اخبار عربية وعالمية

بايدن يقابل نظيره الكينى لبحث تطور الحرب فى إثيوبيا

قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية، نقلا عن البيت الأبيض، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن سوف يقابل نظيره الكينى أوهورو كينياتا الخميس المقبل بالبيت الأبيض ليصبح أول رئيس إفريقى يعقد لقاء مع بايدن منذ توليه الرئاسة الأمريكية.

وقال بيان البيت الأبيض، إن الرئيس الأمريكي سوف يجرى مباحثات ثنائية مع نظيره الكينى في الوقت الذى تشهد فيه جارة كينيا إثيوبيا بوادر كارثة إنسانية جراء الحرب الأهلية الدائرة حاليا بين الحكومة الإثيوبية بقيادة رئيس الوزراء آبى أحمد وجبهة تيجراى التي حكمت البلاد قبل وصوله إلى الحكم لفترة تجاوزت ربع قرن.

وتأتى المقابلة بعد أسابيع من تهديد الرئيس الأمريكي لفرض عقوبات ضد رئيس الوزراء الإثيوبى “أحمد” وكل المتورطين في الحرب الأهلية الحالية ضد عرقية التيجراى، ويشهد الوضع الحالي مزيدا من التدهور بعد إعلان قادة جبهة تيجراى تعرضهم لهجوم من جبهات مختلفة من قبل الحكومة الفيدرالية.

وتدخل الحرب الأهلية الأثيوبية عامها الأول في نوفمبر القادم، وكان فتيل الحرب قد اشتعل بعد محاولة رئيس الوزراء تغيير تقسيم الأقاليم الأثيوبية وفقا للمجموعات الإثنية والعرقية- وهو النظام الذى وضعته تيجراى أثناء حكمها- إلى نظام إدارى لا يعتمد المفهوم العرقى أو القبلى.

 

قراءة الموضوع بايدن يقابل نظيره الكينى لبحث تطور الحرب فى إثيوبيا كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.