امسية صلاة على نية استقرار الاوضاع في العراق

امسية صلاة على نية استقرار الاوضاع في العراق

تحت عنوان :
اليك يارب اصرخ ، اسمع يالله صحيتي، وانصت الى صلاتي . من اقاصي الارض ادعوك .

اقامت كنيسة مريم العذراء الكلدانية – كالكري امسية صلاة على نية استقرار الاوضاع في العراق ، نظم الامسية مجموعة من شباب الكنيسة وباشراف الاب هاني عبد الاحد.عكست تضامنهم مع اخوتهم الشباب في العراق جسّدوها بنصب صليب المسيح ساحبا” علم الانسان العراقي نحو أزار القيامة و فقرات صلوات متنوعة:

بدات بكلمة الاب هاني عبد الاحد نظرة المسيحية لقراءة الاحداث المؤلمة للانسان العراقي على ضوء صليب يسوع في الخلاص والقيامة، ثم تلتها قراءة تاملية للتطويبات من االفصل الخامس لانجيل متى، بعد ذلك صلوا الجميع معا صلاة مسبحة الوردية واسرار الحزن بمرافقة يسوع المتألم والعراق المتألم .

بين كل سر من اسرار الحزن كان هناك فقرات تاملية منها الترتيلة الانفرادية تنادي السلام ، وصلاة السهدا بصوت الشمامسة ، والشعر الشعبي صارخا للمسيح ضد الظلم والالم ، مع عزف منفرد على الآلة العود العراقي بمرافقة البيانو عبَر عن مشاعر الحزن والرجاء في الإنسان ، ومشهد تمثيلي صامت عن الحرية . ختمت برتبة ايقاد شموع تبعتها طلبات حرة شارك فيها الحاضرين من اجل حلول السلام في العراق .

مع الشباب شارك في الفقرات، اعضاء المجلس الخورني ،الشمامسة ،اخوية مريم العذراء للسيدات والجوقة ، تابع الحضور الفقرات بصمت وحزن لكن ملؤه الرجاء بالرب يسوع المسيح لخلاص العراق من الضيق الذي يعيشه ابنائه.

اللجنة الاعلامية

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البطريرك ساكو يستقبل المفكر العراقي الدكتور عبد الجبار الرفاعي

 البطريرك ساكو يستقبل المفكر العراقي الدكتور عبد الجبار الرفاعي إعلام البطريركية    إستقبل غبطة أبينا …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن