اليوم العالمي للشباب المسكوني – دعوة للتأمّل حول الصحّة النفسيّة للأجيال الجديدة

حول موضوع “الشباب والصحّة النفسيّة” يتمحور اليوم العالمي للشباب المسكوني الذي ينظّمه المجلس العالمي للكنائس في الثاني عشر من آب أغسطس المقبل.

بلغت هذه المبادرة نسختها الثانية بعد لقاء العام الماضي الذي عقد في جينيف. ولدت هذه الفكرة من اليوم العالمي للشباب الذي أسستها في الثاني عشر من آب أغسطس عام ١۹۹۹ منظّمة الأمم المتّحدة بهدف تسليط الضوء على أهميّة مشاركة الشباب من أجل نمو المجتمع. وبحسب البرنامج الذي أعده المجلس العالمي للكنائس سيتخلّل هذا اللقاء وقفة صلاة افتراضيّة ولقاء مع خبراء كذلك أعدّ المجلس العالمي للكنائس كُتيِّبًا يسمح للكنائس المحليّة بأن تنظّم أحداث ومبادرات استعدادًا لهذا اللقاء. تمّ اختيار موضوع هذا العام على أساس المواضيع التي طلبها الشباب أنفسهم. هذه ويقدّم المجلس العالمي للكنائس أيضًا دليلاً للرعايا والعائلات مع معلومات حول الموضوع بالإضافة إلى اقتراحات ونصوص ليتورجيّة ملائمة مع المختلف السياقات. هذا وسيقدم اليوم العالمي للشباب المسكوني هذا العام تأملات حول التصنيع، والصراعات بين الأجيال، والحياة العصرية، وفيروس الكورونا، وحالة الطوارئ المناخية، والانتظارات الثقافية والهجرة.
هذا وتجدر الإشارة إلى أن منظمة الصحة العالمية تُحدّد الصحة النفسيّة بأنها حالة من الرفاهية يمكن لأي شخص أن يحقق نفسه فيها، ويتخطّى توترات الحياة اليومية، ويؤدي عملاً منتجاً ويساهم في حياة جماعته. تشمل الرفاهية أيضًا الجوانب العاطفية والنفسية والاجتماعية. حاليًّا، يقدر أنّ هناك حوالي ١٠ أو ٢٠ في المائة من المراهقين في جميع أنحاء العالم يعانون من أمراض نفسية غير معالجة وغير مشخصة. ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن المشاكل الأكثر شيوعًا هي الاضطرابات العاطفية، والتصرفات الطفوليّة، والاضطرابات الغذائية، والذهان، الأذى الذاتي المُتعمَّد والتصرفات الخطيرة. ولذلك يريد اليوم العالمي للشباب المسكوني أن يقدّم نقطة انطلاق لكي يشرك كنائس المجلس العالمي للكنائس حول موضوع الصحّة النفسيّة بين الشباب، ويحدد المسائل الأساسية التي تتعلّق بالصحة النفسية للشباب ويعزز هذا اليوم العالمي على مستويات عديدة. 

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

شاهد أيضاً

برتلماوس الأول يتحدث عن الكنيسة كمستشفى للأجساد والنفوس

في رسالة إلى قداسة البابا فرنسيس لمناسبة عيد القديسَين بطرس وبولس تحدث بطريرك القسطنطينية المسكوني …

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x