الهاشمي: سيادة العراق تمنحه حق تنويع مصادر سلاحه بعيدا عن الضغوط الأميركية

القوات الامنية

المعلومة/ خاص ..

اكد رئيس المركز العراقي للدراسات الاستراتيجة واثق الهاشمي، الخميس، ان سيادة العراق تمنحه حق التعاقد مع الدولة التي يجدها مناسبة لتنويع مصادر سلاحه بعيدا عن التدخل الأميركي، لافتا الى ان العراق قد تفرض عليه عقوبات أميركية جراء ذلك.

وقال الهاشمي في تصريح لـ /المعلومة/، ان “كل دولة ذات سيادة من حقها تنويع مصادر سلاحها، والعراق بلد ذو سيادة وينبغي ان ينوع مصادر التسليح”.

وأضاف ان “كل الزيارات العراقية للصين وروسيا في الفترات الماضية كانت تدحض او تلاقي ضغطا اميركيا يحول دون إتمام صفقات التسليح مع تلك الدول”.

وأوضح ان “ العراق لايوجد امامه أي موانع للتعاقد مع الصين او روسيا او حتى كوريا الجنوبية لتسليح منظومته الأمنية، ومن الممكن ان يتعرض لعقوبات أميركية، لكن هناك ردود أخرى، حيث يمتلك العراق منافذ أخرى خاصة في عالم متعدد الأقطاب”.

وبين ان “تعدد الأقطاب وتجربة انسلاخ تركيا من العباءة الأميركية وتوجهها للتحالف مع روسيا جعل اميركا تحاول اعادتها اليها، ومن الممكن ان يكون العراق كذلك، إضافة الى ان هناك الكثير من الدول تحاول ان يكون العراق في محورها لما يمتلكه من ثروات وخاصة الصين وروسيا وفرنسا وألمانيا”.

ولفت الى ان “القرار السيادي العراقي مفقود في ظل وجود ضغوط دولية وإقليمية، حيث ان القرار يرتبط أحيانا بالولاءات الخارجية”، مشددا على ضرورة “اتخاذ القرارات وفق حساب المصالح المتحققة وليس وفق العواطف”. انتهى 25ن

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

وزير الشباب يصدر توضيحاً بشأن حدوث مشاكل مع عدد من الإعلاميين بأربيل

أكد وزير الشباب والرياضة احمد رياض، إن وسائل الإعلام تؤدي دورا كبيرا في نقل الحقيقية، …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن