المطران مار باوي سورو يلقي محاضرة عن (الصوم) في كندا

 

المطران مار باوي سورو يلقي محاضرة عن (الصوم) في كندا

ماجد عزيزة – كندا /

في سلسلة المحاضرات الأسبوعية التي تنظمها كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في كندا ألقى سيادة مار باوي سورو راعي أبرشية مار أدي للكلدان في كندا محاضرة يوم الخميس الماضي عن ( الصوم) تحدث فيها عن بدايات الصوم والمعنى الحقيقي له ، وتسائل : هل نصوم للرب أم للناس ؟ وعرج على ما فعله يسوع المسيح بالفريسيين حين وبخهم عن صيامهم الظاهري .. وعكس ذلك على أيامنا الحالية وكيف يصوم البعض من أجل ( فقدان شيء من وزنهم )! مؤكدا بأن الصوم ليس الإمتناع عن الأكل فقط ، بل هو امتناع عن الخطيئة ، لأن الخطيئة تكسر علاقتنا بالله .

وأكد المحاضر في سياق كلامه بأن الانسان ان صام عن الكراهية والحقد فهو صائم حقيقي ، ولو تصالح مع عائلته .. زوجته ، اخوته ، أولاده فهمو صائم حقيقي  ، واذا ابتعد الانسان عن ادانة الآخرين لأن ادانة الآخرين هو وجهة نظره فقط فهو صائم حقيقي . وقال : تكون صائما حقيقيا ، أمام الرب حينما تعمل بوصايا الله ، لا تسرق ، لا تزن ، لا تشهد زورا . وتكون صائما حقيقيا ، ان لم تتشكى كثيرا ، وعليك أن تعمل قائمة بايجابياتك ، وفكر بايجابياتك فقط ستكون سعيدا جدا .. ويتحقق هدفك من الصوم .

 

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

تعقيب على توضيح النائب عمانوئيل خوشابا بخصوص لقاء  نواب الكوتا المسيحيين

تعقيب على توضيح النائب عمانوئيل خوشابا بخصوص لقاء  نواب الكوتا المسيحيين   اعلام البطريركية   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.