المطران مار أميل نونا السامي الاحترام في ضيافة الرابطة الكلدانية فرع نيو ساوث ويلز / سيدني

ليث الجنو – سيدني

زار سيادة المطران الدكتور مار أميل نونا السامي الاحترام مطران استراليا ونيوزيلندا لأبرشية مار توما الرسول للكلدان والاثوريين الكاثوليك مقر الرابطة في سيدني يرافقه الأب الدكتور بولص منكنا.
كان في الأستقبال كل من السيد سمير يوسف رئيس الفرع والسيد غانم نعمو مدير المكتب والشماس روئيل شماس نائب الرئيس للشؤون الأسترالية والسيد ابراهيم بلو نائب الرئيس للشؤون الوطنية والسيد صلاح كينا سكرتير الشؤون الأسترالية والسيد ليث الجنو سكرتير الشؤون الوطنية والسيد يونان يوسف مسؤول اللجنة الثقافية والسيد هاني كوركيس مسؤول اللجنة الأكاديمية والكابتن سعدي توما مسؤول اللجنة الرياضية والسيد مروان يوسف مسؤول اللجنة الإعلامية والسيد ولسن حاجو مسؤول لجنة الشبيبة والسيدة تمارا اسخريا مسؤولة لجنة المرأة والطفل  وكل من السيدات مارلين توما ، سناء أومر ، بيبوني يلدا، سناء نعمو ، نسرين هرمز، كاميليا جبو ، حنان إسحاق عضوات لجنة المرأة والطفل في الرابطة والسادة الشـمـّـاس جورج ديشو ، ناصر بطرس ، الشـمـّـاس أكرم حـنوش، الشـمـّـاس عودو يلدا ، مقدام تومكا أعضاء ، لجنة العلاقات العامة والسادة كامل جميل ، شمعون كوريال اعضاء اللجنة المالية والسادة بطرس منصور ، نصير كوركيس، وائل سـورو اعضاء اللجنة الاجتماعية والسيد باسل عقراوي عضو اللجنة الفنية.
جرى الأستقبال لسيادة المطران نونا والأب منكنا في مكتب الرابطة حيث قام السيد سمير يوسف بتقديم شرح عن آلية عمل الرابطة وخطط اللجان الانية  والمستقبلية  والتحضيرات للانتخابات لفرع سيدني بالاضافة عن الحديث عن المؤتمر الاول للرابطة الذي سيعقد في عينكاوة في كوردستان العراق، كما أكد على أن اعضاء الرابطة هم ابناء الكنيسة والرعية قبل ان يكونوا ممثلين لأية مؤسسة . بعدها قدم السيد ليث الجنو لسيادته توضيحا عن الصفحة الإلكترونية الخاصة بالرابطة والتي يشرف على تأسيسها مع كل من السادة ولسن حاجو ومروان يوسف والعمل على أن يكون هذا الموقع نقطة الانطلاق للتعريف بمختلف نشاطات الرابطة وحلقة الوصل بينها وبين أبناء شعبنا المسيحي عامة والكلداني على وجه الخصوص.
وبعد ذلك دعي سيادته مع الأب منكنا الى قاعة الرابطة لتناول بعض الوجبات الخفيفة المعدة سلفا ،كما قام فرع الرابطة بمنح سيادته شهادة تقديرية واختياره الرئيس الفخري لفرع نيو ساوث ويلز / سيدني قدمها له السيد سمير يوسف.
بعدها ألقى سيادته كلمة شكر واثنى على الدور المهم الذي تضطلع به الرابطة الكلدانية فرع سيدني وعبأ المسؤولية الموضوعة على عاتق الرابطة مؤكدا على دورها في التوعية القومية والثقافية وبناء مجتمع حضاري يستوعب التغيرات السريعة في مجتمعنا والحفاظ على ابناء شعبنا من الشبيبة واتاحة الفرصة لهم للعمل في صفوف الرابطة مؤكدا انها انبثقت عن السينودس الكلداني بمباركة مجلس الأساقفة الأجلاء لكونها ضرورة تاريخية وللحاجة الملحة لها لحمل جزء من أعباء الكنيسة التي حاولت على مر العصور على الحفاظ على الارث التاريخي لشعبنا موضحا بانه حان الوقت للعلمانيين ليعملوا ويمارسوا دورهم الطبيعي بكل أمانة وصدق خدمة لأبناء امتنا كما أكد سيادته بأنه سيقدم للرابطة دعمه المستمر ونقده البناء (عند الحاجة) وذلك من أجل تصحيح الحالة نحو الأفضل.
كما ألقى الأب بولص منكنا كلمته مهنئاَ الرابطة على تأسيسها ومؤكدا على دعم الكنيسة المستمر لها.
وفي الختام قام أعضاء الرابطة بتوديع سيادته والأب منكنا بنفس الحفاوة والتكريم التي استقبلوا بها.
تتوجه الرابطة الكلدانية بشكر خاص للسيد دريد بروداكشن الذي صور اللقاء .

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية – بيان بمناسبة ذكرى مذبحة صوريا الكلدانية

تمر في هذه الأيام الذكرى التاسعة والاربعون لمذبحة قرية صوريا الكلدانية الواقعة في ناحية السليفاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.