المسيح الطفل يذكّرنا بأن نصف اللاجئين اليوم في العالم هم من الأطفال

المسيح الطفل يذكّرنا بأن نصف اللاجئين اليوم في العالم هم من الأطفال

الفاتيكان – آكي

2018/12/15
دعا البابا فرنسيس الى فتح بوابات معسكرات اللاجئين، “فويل لمن يلتزم اللامبالاة”.

ولدى استقباله في القصر الرسولي الجمعة، الفنانين المشاركين بالحفل الموسيقي لعيد الميلاد الذي سيقام اليوم في قاعة بولس السادس، أشار بيرغوليو الى أن “الأمر هنا يتعلق بتنشئة أنفسنا جميعًا على الاستقبال والتضامن، لمنع المهاجرين واللاجئين يواجهون في طريقهم، اللامبالاة أو ما هو أسوأ منه، أي التعصب”.

وذكر البابا أن “المسيح الطفل يذكِّرنا بأن نصف اللاجئين اليوم في العالم هم من الأطفال، الضحايا الأبرياء لظلم البشر”، مبينًا أن “إقامة شبكة تثقيفية تمثل حلاً ناجعاً لفتح بوبات مخيمات اللاجئين على مصراعيها، لتمكين الشباب من المهاجرين على الاندماج في المجتمع الجديد، الحظي بالتضامن والكرم وتعزيز هذين العنصرين من جانبهم أيضًا”، موجهًا الشكر إلى مشروعي إرسالية دون بوسكو في أوغندا ولقاء المدارس في العراق، اللذين سيخصص لهما ريع الحفل الموسيقي.

وحث البابا فرنسيس على “إقامة الشبكات التربوية، أولا وقبل كل شيء، لتثقيف الأطفال المهاجرين، الذين بدلا من الجلوس على المقاعد الدراسية كالعديد ممن في سنِّهم، يمضون أيامهم بمسيرات طويلة سيرا على الأقدام أو على وسائط نقل مؤقتة وخطرة”، فـ”هم أيضًا بحاجة إلى التنشئة ليكونوا قادرين على العمل غدا، والمشاركة كمواطنين يدركون الصالح العام”.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

الجامعة الكاثوليكية في استراليا تمنح شهادة الدكتوراه الفخرية للمطران بشار وردة

الجامعة الكاثوليكية في استراليا تمنح شهادة الدكتوراه الفخرية للمطران بشار وردة منحت الجامعة الكاثوليكية في …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن